الهيئة المستقلة تنظم سلسلة لقاءات توعوية حول التمييز ضد المرأة لموظفي وكالة الغوث

رام الله/ نفذت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان مكتب الوسط، سلسلة من النشاطات التوعوية في موضوع (التمييز ضد المرأة) في التشريعات المحلية والمواثيق الدولية، وذلك في المقر العام لوكالة الغوث بالبالوع، وعدد من المؤسسات التابعة للوكالة في محافظة رام الله والبيرة، كمخيمي قلنديا ودير عمار، وكذلك مخيم شعفاط.

واستهدفت النشاطات مجموعة من موظفي وكالة الغوث من الأخصائيين النفسيين والاجتماعيين، بمشاركة 25 منهم، وتناولت النشاطات عدة مواضيع منها تعريف التمييز ضد المرأة، والتعريف بحقوق المرأة في: المعاهدات والمواثيق الدولية، بما فيها اتفاقية القضاء على التمييز ضد المرأة لسنة 1979 (سيداو) وأهمية هذه الاتفاقية في الميادين السياسية، الاجتماعية، الثقافية والمدنية، وضرورة موائمة ما ورد في هذه الاتفاقية في التشريعات الوطنية.

وكذلك الإطار الدستوري لحقوق المرأة الفلسطينية وفق ما ورد في وثيقة الاستقلال في سنة 1988 والقانون الأساسي المعدل لسنة 2003 حيث أكدا على المساواة وعدم التمييز على أساس الجنس. وقانون الأحوال الشخصية الأردني الساري النفاذ لسنة 1976، حيث أن معظم مواده قامت على التفرقة على أساس الجنس واعتبار الرجل صاحب ولاية على المرأة في معظم شؤون حياتها. وقانون العقوبات الأردني الساري النفاذ لسنة 1960، المواد الخاصة بالقتل على خلفية الشرف والتمييز في عقوبة الزنا بين الرجل والمرأة.

فقد تم عقد ورش عمل تناولت ذات المواضيع في مركز نسوي قلنديا بمشاركة 13 سيدة، وأخرى تم تنظيمها في المركز النسوي في مخيم شعفاط بحضور 11 سيدة، كما حضرت 14 سيدة ورشة العمل التي تم تنظيمها في مخيم دير عمار.