الخليل - الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تنظم لقاءً حول واقع الخدمات الاجتماعية وحالة حقوق الإنسان في بلدة إذنا

الخليل/ نظمت اليوم الهيئة الفلسطينية المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" مكتب الجنوب وبالتعاون مع جمعية "إذنا" التعاونية للتعليم العالي لقاءً مفتوحاً بعنوان (واقع الخدمات الاجتماعية وحالة حقوق الإنسان في بلدة إذنا)، بحضور كل من المحامي غاندي ربعي مدير مكتب جنوب الضفة والباحث إسلام التميمي من الهيئة وجمال طميزي رئيس بلدية إذنا وجمهور من الطلبة وأهالي البلدة وممثلي عدد من المؤسسات.

وفي بداية اللقاء رحب رمضان مطر رئيس الجمعية بالحضور، مبيناً أهمية هذه المؤسسة، مستذكراً صاحب الفكرة والمؤسس لها الشهيد الراحل ياسر عرفات، والدور الفاعل الذي تلعبه المؤسسة في المجتمع الفلسطيني.

وقدم إسلام التميمي تعريفا حول الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان وآلية عملها والقرار الذي اتخذه الراحل ياسر عرفات المتعلق بإنشاءالهيئة، والنص القانوني الوارد في القانون الأساسي الفلسطيني الذي يشير إلى مهام الهيئة ومجال عملها وطبيعة اختصاصها.

فيما تحدث المحامي غاندي ربعي عن تعريفات لحقوق الإنسان وماهية حقوق الإنسان، وعن حقوق وواجبات الأفراد تجاه المجتمع وبالعكس، وتحدث عن حق التعليم وانه مكفول لدى كل الدول والحكومات والشرائع، وحرية الرأي والتعبير وحرية الفرد، وحقوق المرأة واخذ دورها في المجتمع.

من جهته شكر رئيس بلدية إذنا القائمين على فكرة عقد اللقاء، مبيناً دور المؤسسات الحقوقية ومرجعياتها موضحاً أن الحقوق والحريات للفرد حق مكتسب في إطار القانون والنظام.