بالتعاون مع شرطة الخليل الهيئة تنظم ورشة عمل حول الابتزاز عبر وسائل التواصل الاجتماعي

الخليل/ عقدت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم " بالتعاون مع دائرة النوع الاجتماعي في شرطة الخليل وبمشاركة التوجيه السياسي والوطني، ورشة عمل حول عمليات الابتزاز والتهديد عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بمدرسة بنات دورا الثانوية، وتأتي أهمية الورشة في ظل تزايد حالات التهديد والابتزاز عبر وسائل التواصل الاجتماعي في المجتمع الفلسطيني .

وتحدث السيد بسام فقوسي من التوجيه السياسي والوطني عن ظاهرة الابتزاز عبر مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً تجاه الفتيات، مؤكداً على ضرورة مراجعة الجهات المختصة من قبل الأشخاص الذين يتعرضون إلى أي تهديد أو ابتزاز عبر صفحاتهم الإلكترونية، ودعا إلى عدم التعاطي مع المبتزين أو الموافقة على مطالبهم سواء كانت مادية أو معنوية.

وبينت المحامية وفاء أبو عرقوب الباحثة الميدانية في مكتب الجنوب أهمية الوعي لدى الطالبات في عدم الوقوع تحت الابتزاز عبر صفحات التواصل الاجتماعي، وضرورة تبليغ الشرطة في حال التعرض إلى أي شكل من أشكال التهديد. من جهته تحدث النقيب محمد جوابرة عن دائرة النوع الاجتماعي في مديرية الشرطة وطبيعة عملها، كما تطرق إلى وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية في الشرطة وكيفية تعاملها مع قضايا التهديد والابتزاز عبر صفحات التواصل الاجتماعي، داعياً إلى ضرورة التواصل مع الشرطة بشكل فوري وعاجل عند التعرض للابتزاز ومؤكداً على التزام الشرطة بالسرية التامة في مثل هذه القضايا .