حول مدونة قواعد استخدام القوة.. الهيئة المستقلة والتوجيه السياسي ينظمان لقاءً توعوياً في أريحا

أريحا/ نظمت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان بالتعاون مع هيئة التوجيه السياسي والوطني لقاءً توعوياً حول  مدونة قواعد استخدام القوة والأسلحة النارية من قبل منتسبي قوى الأمن الفلسطينية، في مدينة أريحا بمشاركة كل من منتسبي الاستخبارات العسكرية وأفراد من جهاز الشرطة الفلسطينية.
أكد خلال اللقاء خليل عبدو مفوض هيئة التوجيه السياسي والوطني في محافظة أريحا على ضرورة الالتزام بقواعد مدونة استخدام القوة والأسلحة النارية من قبل منتسبي قوى الأمن الفلسطينية، لافتاً إلى أن هذا اللقاء يأتي ضمن سلسة من اللقاءات التوعوية التي تنفذها الهيئة بالتعاون مع السياسي في مناطق الضفة الغربية .

واستعرض إسلام التميمي مدير دائرة التدريب والتوعية والمناصرة في الهيئة المستقلة، دور الهيئة المستقلة في التوعية والتدريب الذي يخص المؤسسة الأمنية في مواضيع احترام حقوق الإنسان، كما تطرق  إلى الاتفاقيات الدولية التي انضمت اليها دولة فلسطين وما يترتب على ذلك من التزامات قانونية وإدارية وتشريعية، وخلال اللقاء قدم التميمي عرضاً مفصلا ً لمدونة السلوك والقواعد التي يجب أن يلتزم بها منتسبو الأجهزة الأمنية، وقواعد استخدام القوة والأسلحة النارية .

من جهته، أكد الرائد حسام سليمان مدير التوجيه السياسي والمعنوي في شرطة أريحا على ضرورة العمل تجاه تعزيز معايير حقوق الإنسان لدى أبناء الشرطة الفلسطينية وخاصة أنهم الأكثر احتكاكاً بالمواطنين  خصوصاً في أوقات التجمعات الجماهرية  والاعتصامات، وفي ذات السياق قدم حازم مخالفة الباحث الميداني في مكتب الوسط  بالهيئة المستقلة عرضاً حول نشأة الهيئة والدور الذي تقوم به من خلال تلقي الشكاوى من قبل المواطنين في حالة التعرض الى انتهاك من قبل مؤسسات الدولية المدنية والأمنية، مشيراً إلى دور الهيئة في زيارة السجون ومراكز الاحتجاز والتوقيف، علاوة على .دورها في مراجعة القوانين والتشريعات لضمان انسجامها مع المواثيق والاتفاقيات الدولية.