الهيئة المستقلة ومركز بلدية الخليل المجتمعي ينظمان ورشة عمل حول الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية

الخليل/ عقدت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" وبالتعاون مع مركز بلدية الخليل المجتمعي ورشة عمل لمتطوعي المركز حول الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية  وذلك في مقر الهيئة بمدينة الخليل، ذلك على شرف اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

افتتح الورشة السيد علاء غيث الباحث الميداني في الهيئة بمكتب الجنوب، مقدماً تعريفاً  بالهيئة المستقلة من حيث النشأة والدور الذي تقوم به من خلال تلقي الشكاوي وزيارة السجون ومراكز الاحتجاز والتوقيف، كما أن الهيئة تعمل على مراجعة القوانين والتشريعات الصادرة لضمان موائمتها مع المواثيق والتشريعات الدولية ن وتعمل الهيئة المستقلة على نشر ثقافة حقوق الإنسان من خلال برامج التدريب والتوعية. وشدد على أهمية التعاون مع مركز بلدية الخليل المجتمعي لما في ذلك من تعزيز لنشر ثقافة حقوق الإنسان في المجتمع الفلسطيني.

وتمحور الحديث حول الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية التي أكدت عليها القوانين والمواثيق الدولية  ومنها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية  كما تم التطرق إلى القوانين والتشريعات الوطنية التي أكدت على هذه الحقوق، والتزمت الدولة بتوفيرها للمواطنين من خلال القانون الأساسي الفلسطيني. 

وتأتي هذه الورشة ضمن فعاليات الهيئة في إحياء اليوم العالمي لحقوق الإنسان وفي سياق تعزيز ثقافة حقوق الإنسان في المجتمع المحلي.