الهيئة المستقلة تختتم دورة تدريبية حول العدالة الجنائية والتزامات الشرطة لحماية حقوق الإنسان

 

 

غزة/ اختتمت اليوم، الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان دورة تدريبية بعنوان" العدالة الجنائية والتزامات الشرطة لحماية حقوق الإنسان"، استهدفت عدداً من ضباط الشرطة في قطاع غزة،  في إطار أهداف الهيئة الرامية إلى توعية الأجهزة الامنية بحقوق الإنسان وتمكينهم من معايير تعزيزها.

ومن جهته أكد المحامي جميل سرحان نائب المدير العام لقطاع غزة، على أهمية التعاون والعمل المشترك بين الهيئة وجهاز الشرطة في قطاع غزة، مبيناً اهتمام الهيئة وسعيها الدائم لتدريب المكلفين بإنفاذ القانون في الموضوعات المتعلقة باحترام حقوق الإنسان والحريات وحظر التعذيب.

وبدوره شكر العقيد طارق البغدادي الهيئة على تنفيذها مثل هذا النوع من التدريب لعناصر الشرطة، مبيناً أن عملية التدريب هي عملية مستمرة، وينبغي استكمال البرنامج التدريبي في مجال العدالة الجنائية وحماية حقوق الإنسان، والانطلاق لمرحلة نشر الوعي استناداً إلى المبادئ المتلقاة في هذه الدورة، وذلك لضمان عملية تعليمية مؤسسة تثري الحياة المهنية، وتشكل نقطة تحول في طريقة التفكير والتطبيق بما يخدم حقوق الإنسان.

وأوضح الأستاذ بهجت الحلو منسق التوعية الجماهيرية والتدريب في الهيئة أن هذه الدورة تأتي في إطار دور الهيئة لتعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتعريف المكلفين بإنفاذ القانون بالالتزامات الواقعة عليهم بموجب انضمام فلسطين لمعاهدات حقوق الإنسان واتفاقية مناهضة التعذيب، مؤكداً على أنها تأتي استكمالاً للعمل المشترك بين الهيئة وجهاز الشرطة في قطاع غزة.

وتناولت الدورة التي امتدت على مدار ثلاثة أيام متتالية، التعريف بدور الهيئة في تعزيز وحماية حقوق الإنسان بصفتها الهيئة الوطنية، وتوضيح التزامات دولة فلسطين تجاه حماية حقوق الإنسان بموجب انضمامها لاتفاقيات حقوق الإنسان، وآليات المساءلة والمحاسبة وفقاً لاتفاقية مناهضة التعذيب، إضافة إلى التعريف بمعايير حقوق الإنسان عند القبض والتوقيف والتحقيق ومعايير احترام حقوق النزلاء في مراكز الإصلاح والتأهيل، وكذلك التطرق لمعايير استخدام القوه والأسلحة النارية من خلال استعراض ملخص تقرير تقصي حقائق الهيئة حول أحداث حي الأمريكية شمال قطاع غزة.