الهيئة المستقلة تحيي اليوم العالمي للصحة النفسية

الهيئة المستقلة تحيي اليوم العالمي للصحة النفسية

 

رام الله / نفذت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" لقاءً توعوياً إحياءً لليوم العالمي للصحة النفسية الذي يصادف العاشر من تشرين الأول من كل عام، ضمن دور الهيئة المستقلة في تعزيز ثقافة حقوق الإنسان وتوعية المواطنين من مختلف الفئات، وذلك في بلدة قطنة الواقعة شمال غرب مدينة القدس.

حضرت اللقاء مجموعة من المواطنات المقيمات بمحاذاة جدار الفصل العنصري في بلدة قطنة، حيث عرضت  السيدة أماني سيف نشأة الهيئة المستقلة، وأدوارها المتمثلة في تلقي شكاوى المواطنين ومتابعتها والتوعية بمواضيع حقوق الإنسان.

وقدمت الباحثة عرين دويكات عرضاً يتضمن إحصائيات وأرقام صادرة عن وزارة الصحة الفلسطينية حول الأشخاص المنتفعين من خدمات الصحة النفسية في فلسطين، وواجب الدولة في تقديم خدمة العلاج لهذه الفئة، ودور الهيئة المستقلة في رصد انتهاكات الدولة في هذا المجال.

فيما قامت السيدة رزان أبو قطيش مشرفة برنامج الصحة النفسية والمجتمعية في الأونروا بالتعريف بمفهوم الصحة النفسية، وتأثير الضغوطات اليومية على مستوى الأسرة والمجتمع على الصحة، ووسائل تعزيز الصحة النفسية للفرد.

في الختام ناقشت الحاضرات أثر جدار الفصل العنصري على الصحة النفسية لهن ولأسرهن، من حيث إقامتهم على خط المواجهات قرب الجدار، وتعرض بيوتهن للاجتياحات المتكررة والمفاجئة من قبل قوات الاحتلال، واستخدام الأسلحة وقنابل الغاز التي تؤدي إلى اعتلالات جسدية ونفسية متصلة بها.