الهيئة المستقلة لحقوق الانسان تنظم ورشة حول مناهضة عقوبة الإعدام

بالتعاون مع كلية الحقوق في الجامعة العربية الامريكية

الهيئة المستقلة لحقوق الانسان تنظم ورشة حول مناهضة عقوبة الإعدام

رام الله / نظمت الهيئة المستقلة لحقوق الانسان " ديوان المظالم " ورشة عمل حول مناهضة عقوبة الإعدام ضمن احياء أيام حقوقية، وذلك في كلية الحقوق بالجامعة العربية الامريكية في مدينة جنين، بحضور كل من الأستاذ محمد أبو الرب مفتي محافظة جنين، والأستاذ حكمت عمارنة أستاذ القانون الجنائي في كلية الحقوق، ، والمحامي علاء نزال مدير مكتب الشمال في الهيئة المستقلة، والمحامي محمد كمنجي الباحث الميداني في مكتب الشمال.

وتحدث في اللقاء الدكتور عمارنة حول التشريعات الوطنية التي تعاقب على جريمة القتل، مؤكداً أن تطبيق عقوبة الإعدام فيه تحقيق للردع العام والردع الخاص، وان قانون العقوبات الأردني النافذ جرم بعض الافعال وجعل جزائها عقوبة الإعدام.

 من جهته تطرق المفتي أبو الرب الى رأي الشريعة الإسلامية في عقوبة الإعدام، مؤكداً ان الحق في الحياة مصون في الشريعة الإسلامية ويجب حمايته وقال أبو الرب " إن تطبيق الحدود واجب لكن مع توافر الظروف المواتية التي تسمح بتطبيق الحد".

كما استعرض المحامي نزال أهم المبررات التي تؤيد الغاء عقوبة الإعدام والتشريعات الدولية التي حظرت تطبيق عقوبة الإعدام، مشيراً الى انضمام فلسطين الى البروتوكول الاختياري لالغاء عقوبة الإعدام.

وخلال اللقاء دار نقاش ومداخلات بين مؤيد ومعارض لعقوبة الإعدام حيث نظم النقاش منسق اللقاء المحامي محمد كمنجي والذي اكد على أهمية انعقاد هذه الورشة في ظل وقوع جرائم القتل الأخيرة وضعف ثقة المواطن في القضاء.  

 

-          انتهى -