الهيئة المستقلة تنظم حلقة دراسية حول "الحق في الحياة" في سلفيت

الهيئة المستقلة تنظم حلقة دراسية حول "الحق في الحياة" في سلفيت

رام الله / نظمت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" لقاءً توعوياً حول الحق في الحياة، إستهدف 20 مشاركا من مختلف مؤسسات المجتمع في محافظة سلفيت.

وإفتتح النقاش الأستاذة ناديا أبو ذياب الباحثة الميدانية في مكتب شمال الضفة مرحبة باللحضور، ومؤكدة على دور الهيئة البارز في توعية المواطنين بماهية حقوق الانسان ومضامينها.

وتحدث الأستاذ إسلام التميمي مدير دائرة التوعية والتدريب حول دور الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان في عقد مثل هذا النوع من اللقاءات التوعوية التي تستهدف تعزيز الوعي بحقوق الانسان وعلى رأسها الحق في الحياة، مشيرا الى أن مثل هذا النوع من اللقاءات يأتي في اطار سعي الهيئة الدؤوب لخلق وعي مجتمعي لدى فئاته المختلفة، كما أشار الى آلية عمل الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في إستقبال الشكاوى ومتابعتها مع الجهات ذات العلاقة. كما أكد التميمي على التعاون الوثيق مع الأجهزة الأمنية في متابعة كافة الانتهاكات ورصدها ومعالجتها.

من جهته أثنى المقدم رامي حسان مدير هيئة التوجيه السياسي والوطني في محافظة سلفيت على دور الهيئة الريادي في بث روح الالترام بحقوق الانسان، مشيرا الى الشراكة الاستراتيجية التي تربط هيئة التوجيه السياسي والوطني في محافظة سلفيت بالهيئة المستقلة لحقوق الانسان.

وتناول الجضور مجموعة من المحاور المتعلقة بحقوق الانسان وعلى رأسها " الحق في الحياة "، حيث تم اجراء النقاش وفق مجموعات بؤرية خاصة، استهدفت الحديث حول الحق في الحياة باعتباره حق مقدس ومكفول في كافة الشرائع الدينية والمعايير الدولية، كما تم تناول قضايا الاعدام والثأر والقتل على خلفية ما يسمى شرف العائلة باعتبارها مثار جدل حول الألية التي يجب التعامل وفقها غي هذه الظروف.