الهيئة المستقلة تنظم لقاءً تعريفياً باتفاقية "سيداو"

غزة/ عقدت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان محاضرة توعوية لطالبات كلية الشريعة والقانون في الجامعة الإسلامية بغزة، حول اتفاقية "سيداو" ومدى ملاءمتها للتشريعات والقوانين الفلسطينية.

قدمت المحاضرة المحامية هناء عبد العال الباحثة في مكتب غزة والشمال، بحضور ثلاثين طالبة من الكلية، وتطرقت خلالها إلى الاتفاقية ودورها في تحقيق المساواة بين المرأة والرجل، من خلال ضمان مساواة الفرص في الحياة السياسية والعامة، بما في ذلك التعليم والصحة والعمل.

وهدفت الورشة إلى توعية طالبات الكلية بالاتفاقيات الدولية التي كفلت حقوق المرأة لاسيما اتفاقية سيداو وأبرز ما يميزها عن غيرها من الاتفاقيات، إضافة إلى تعريفهن بقانون الأحوال الشخصية وقانون العمل والخدمة المدنية .

يُذكر أن اتفاقية "سيداو" تسعى للقضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، وقد اعتمدت في عام 1979 من قبل الجمعية العامة للأمم المتحدة، وتُوصف بأنها المعاهدة الوحيدة لحقوق الإنسان والتي تؤكد على الحقوق الإنجابية للمرأة والأهداف الثقافة والتقاليد باعتبارها قوى مؤثرة في تشكيل الأدوار بين الجنسين والعلاقات الأسرية.