نفذتها الهيئة المستقلة اختتام دورة تدريبية حول تعزيز الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية

الخليل/ اختتمت اليوم، الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان، دورة تدريبية حول تعزيز الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، استهدفت مديريات عدد من الوزارات، والهيئات المحلية في محافظة الخليل، بهدف تعزيز الوعي بحقوق الإنسان في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وقد تم توزيع الشهادات على المشاركات والمشاركين في هذه الدورة استمرت ثلاثة أيام بواقع 18 ساعة تدريبية اشتملت على موضوعات تدريبية مختلفة تتعلق بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية، والعهد الدولي الخاص بهذه الحقوق، والمنظومة الدولية لحقوق الإنسان، وما تضمنتها الشرعة الدولية لحقوق الإنسان، والقانون الدولي الإنساني، إضافة لما جاء في باب الحقوق والحريات العامة في القانون الأساسي الفلسطيني، وتبعات انضمام فلسطين للعهد الدولي الخاص بالحقوق الاجتماعية والاقتصادية، والتزامات الدولة بالوفاء بتعهداتها بموجب صك الانضمام على الصعيدين الدولي والوطني.

كما اشتملت على الحق بالعمل وحقوق العمال وحقوق النساء العاملات، والحق في التمتع بشروط عمل عادلة ومرضية، علاوة على قواعد سلوك وأخلاقيات الموظف العام وعلاقتها بحقوق الإنسان، والحق في أعلى مستوى من الصحة يمكن بلوغه، بالإضافة إلى حقوق الفئات المهمشة والحق في مستوى معيشي لائق، ودور الهيئة في الحد من انتهاكات الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وآليات رصدها لانتهاكات تلك الحقوق.

وبين الحقوقي إسلام التميمي مدير دائرة التوعية والتدريب والمناصرة في الهيئة أن هذه الدورة جاءت ضمن الخطة الاستراتيجية التي تنفذها الهيئة، والتي تستهدف بها أصحاب الواجب (المسؤولين وصناع القرار) ومقدمي الخدمات الأساسية للمواطنين، وصولاً إلى تطوير قدراتهم ومعارفهم وتوجهاتهم لتنسجم مع النهج المبني على الحقوق، الأمر الذي من شأنه أن يشكل إيجابي على سياسة أصحاب الواجب أثناء تقديمهم للخدمة.

وشاك في افتتاح الدورة نائب محافظ محافظة الخليل الأستاذ مروان سلطان الذي أكد على طبيعة العلاقة التكاملية ما بين الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان ومؤسسات السلطة الوطنية الفلسطينية، ومدى أهمية تعزيز الحقوق الاقتصادية والاجتماعية لدى مؤسسات وموظفي الوزارات والهيئات المحلية.

وقد عبر عدد من المشاركين في الدورة التدريبية عن تقديرهم للجهود التي بذلتها الهيئة في تنفيذ هذه الدورة خاصة من حيث المحتوى التدريبي، وأساليب التدريب، والموضوعات التي تضمنتها الدورة والتي عززت من مفهوم النهج المبني على الحقوق خاصة خلال تقديم الخدمات للمواطنين، وأضافت معلومات جديدة فيما يتعلق بالحق في الصحة، العمل، والحق في مستوى معيشي لائق.

وقد قدم التدريب عدد من كوادر الهيئة وهم الحقوق إسلام التميمي، المحامين علاء غنايم، فريد الأطرش، موسى أبو دهيم، وفاء أبو عرقوب، والحقوقيان بلال الملاح وعلاء غيث.