الهيئة تختتم دورة تدريبية حول مسؤولية الدولة في حماية الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للفئات المهمشة

رام الله/ اختتمت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان دورة تدريبية بعنوان مسؤولية الدولة في حماية الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للفئات المهمشة، استهدفت مجموعة من للعاملين والعاملات في عدد المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني.

وشارك في الدورة التدريبية التي عقدت في مدينة نابلس 25 موظفاً ممثلين عن وزارت التربية والتعليم العالي، الصحة، الشؤون الاجتماعية، العمل، والحكم المحلي بالإضافة إلى بلدية نابلس، والدائرة القانونية في محافظة نابلس ومؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى.

وهدفت هذه الدورة إلى تزويد المشاركين والمشاركات بالمعرفة وتطوير قدراتهم لفهم أفضل لحقوق الإنسان وبخاصة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وأهميتها المباشرة وأثرها على عملهم، من خلال التطرق إلى المعايير الدولية التي كفلت هذه الحقوق من منظور حقوق الإنسان وقواعد وأحكام القانون الفلسطيني التي كفلت هذه الحقوق.

وتضمن التدريب عدة مواضيع منها، لمحة تاريخية عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وتعريف بالعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والثقافية والاجتماعية. أهمية برمجة الخدمات المقدمة للمواطنين وفق نهج حقوقي في التعامل مع الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. تبعات انضمام فلسطين إلى العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والتزامات فلسطين بالوفاء بتعهداتها بموجب صك الانضمام على الصعيدين الدولي والوطني. قواعد سلوك وأخلاقيات الموظف العام وعلاقتها بحقوق الإنسان وتقديم الخدمات للمواطنين بالإشارة إلى أهمية المدونات لتنظيم العلاقة ما بين مقدمي الخدمات ومتلقيها. الحق في العمل وحقوق العمال الحق في التمتع بشروط عمل عادلة ومرضية والحق في التنظيم النقابي والحرية والنقابية.

علاوة على الحق في الضمان الاجتماعي باعتباره حقاً من حقوق الإنسان والحق في مستوى معيشي لائق. آليات رصد انتهاكات الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية النساء. حقوق الأطفال في المجتمع الفلسطيني في ضوء القوانين والتشريعات الوطنية والدولية والسياسات والتدابير الحكومية التي تعمل على حماية حقوق الأطفال الاقتصادية والاجتماعية والثقافية. مسؤوليات الدولة بكافة وزاراتها ودوائرها ذات الصلة في تعزيز حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وحمايتها.

وقدم التدريب الذي استمر ثلاثة أيام، المحامي علاء نزال، الحقوقي إسلام التميمي، الحقوقي ياسر علاونة الحقوقي سمير أبو شمس فتناولت،  النقابي محمود زيادة، الباحثة ناديا أبو ذياب، المحامي محمد كمنجي. وفي الجلسة الختامية استعرض المحامي موسى أبو دهيم مدير برنامج الضفة الغربية في الهيئة، عمل الهيئة في مجال تعزيز وحماية الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية وآليات رصد هذه الحقوق ودور الشكاوى التي تتلقاها الهيئة في الحد من انتهاكات الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.