الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تعقد ورشة عمل بعنوان "رصد شكاوى الأطفال" في محافظة نابلس

نابلس - نفذت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان ورشة عمل بعنوان (رصد شكاوى الأطفال) في مقر جمعية المرأة العاملة في مدينة نابلس بمشاركة ممثلين عن المؤسسات الرسمية والأهلية في محافظة نابلس. 
وهدفت الورشة إلى تطوير وتفعيل آليات التنسيق والتعاون ما بين الهيئة ومؤسسات المجتمع المحلي في المحافظة للنهوض بواقع الطفل الفلسطيني من خلال رصد شكاوي الأطفال وآليات العمل مع احتياجاتهم وفق النهج المبني على الحقوق.
وقدم مدير مكتب الشمال المحامي علاء نزال تعريفاً بالهيئة ودورها في رصد ومراقبة حالة حقوق الإنسان في فلسطين، مبيناً دور الهيئة في تلقي ومتابعة الشكاوى المقدمة من المواطنين ضد الانتهاكات التي يتعرضون لها من قبل مؤسسات السلطة الأمنية والمدنية.
فيما تناول الحقوقي إسلام التميمي منسق وحدة التدريب والتوعية الجماهيرية الإطار القانوني الناظم لحقوق الطفل وفق المعايير الدولية والتشريعات الوطنية، مؤكداً على أهمية إعمال وإنفاذ اتفاقية حقوق الطفل على المستوى الوطني لما لها من أهمية ودور كبيرين في تعزيز وحماية حقوق الطفل، مشيراً إلى التبعات التي من المفترض أن تترتب على حصول فلسطين على صفة دولة غير عضو في الأمم المتحدة وانعكاس ذلك على حقوق الطفل الفلسطيني وما يتطلبه ذلك من برمجة قضايا الطفل الفلسطيني على النهج المرتكز على حقوق الإنسان. وبينت الباحثة رنا كلبونة دور الهيئة في آلية استقبال شكاوي الأطفال وإطار العمل عليها.