الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تعقد دورة تدريبة بالتعاون مع وزارة الداخلية في غزة حول إنفاذ القانون والعدالة الجنائية

غزة / افتتحت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان دورة تدريبية بالتعاون مع وزارة الداخلية في غزة تستهدف المكلفين بإنفاذ القانون في الأجهزة الأمنية في قطاع غزة حول إنفاذ القانون والعدالة الجنائية. وتهدف الدورة الى تطوير قدرات المشاركين بمعايير حقوق الإنسان الدولية والمحلية ذات الصلة بالعمل الشرطي والأمني، إلى جانب تعريفهم بدور المكلفين بإنفاذ القانون في حماية وتعزيز حقوق الإنسان وسيادة القانون، على أن يتم سيتم اختيار عدد من المشاركين للمشاركة في دورة تدريب مدربين.

وأكد المحامي جميل سرحان مدير برنامج الهيئة في قطاع غزة على أهمية توطيد العلاقة مع الأجهزة الأمنية، وتقديم والرأي والمشورة لها، وان العلاقة تكاملية من اجل احترام حقوق الإنسان وسيادة القانون، وأن الهيئة تسعى من اجل تأهيل الضباط والمكلفين بإنفاذ القانون لضمان احترام كرامة المواطن التي كفلها القانون، وبناء مجتمع مدني يسوده احترام الحقوق والحريات العامة، والتصدي لانتهاكات حقوق الإنسان، مبينا دور الهيئة خلال 17 عاماً في حماية وتعزيز حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية ومؤكداً على أن نصوص القانون هي المعيار الناظم للعلاقة ما بين الهيئة والمؤسسات والأجهزة الرسمية بهدف احترام وصيانة متطلبات حقوق الانسان وفي مقدمتها احترام الحق في الحياة، وحظر التعذيب واحترام الحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وإرساء قواعد الفصل بين السلطات، وتطبيق القانون واحترام ثقافة الحقوق المدنية، آملاً ان تكون دورة يسودها التفاعل وتبادل الخبرات.

ومن ناحيته بين المقدم هشام الكريري من وزارة الداخلية في قطاع غزة، أن هذه الدورة هي بداية لسلسة دورات ستعقد مع الهيئة لتطوير كوادر وزارة الداخلية والأمن الوطني، آملا المشاركة الفاعلة والاستفادة من خبرات الهيئة في مجال حقوق الإنسان وتطوير قدرات المكلفين بإنفاذ القانون.

واستعرض المحامي عبد العاطي منسق التوعية والتدريب برنامج الدورة التي تعقد في فندق القدس الدولي مبيناً أن المشاركين سيتلقون تدريباً حول حقوق الإنسان في التشريعات الدولية والوطنية، ومبادئ السلوك الأخلاقي والقانوني للشرطة، وقواعد استخدام القوة والسلاح من قبل المكلفين بإنفاذ القانون، وحقوق الإنسان أثناء القبض والتفتيش والتوقيف، و حقوق النزلاء في مراكز التوقيف والإصلاح والتأهيل وحماية وإنصاف الضحايا، وسيادة القانون وضمانات المحاكمة العادلة، والشرطة المجتمعية ودور الأجهزة الأمنية في حماية حقوق الإنسان، وحقوق الإنسان أثناء القبض و التفتيش والتوقيف. ويشارك في التدريب من الهيئة المحامين جميل سرحان وصلاح عبد العاطي، وصبحيه جمعة ورأفت صالحة، وأحمد الغول.