الهيئة المستقلة تطالب بالإفراج الفوري عن الصحافيين الخمسة

الهيئة المستقلة تطالب بالإفراج الفوري عن الصحافيين الخمسة

2017-08-09

 



 

ام الله - "الأيام الالكترونيية": طالبت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان (ديوان المظالم)، اليوم، جهاز المخابرات العامة الإفراج الفوري عن الصحافيين الخمسة المعتقلين لدى الجهاز منذ يوم أمس، ووقف ملاحقة الصحافيين على خلفية عملهم الصحافي وعدم زج العمل الصحافي في الخلافات السياسية، وفق بيان صادر عنهان وتلقت "الأيام الالكترونية" نسخة عنه.

وجاء في المخاطبة التي وجهتها الهيئة إلى جهاز المخابرات العامة "أن اعتقال الصحافيين يشكل مسّاً خطيراً بحرية الرأي والتعبير، وانتهاكاً لحقوق الصحافيين وتجاوزاً للتفاهمات التي تمت ما بين نقابة الصحافيين والنيابة العامة".

وتتابع الهيئة قضية اعتقال الصحافيين الخمسة (أحمد حلايقة، طارق أبو زيد، ممدوح حمامرة، قتيبة قاسم، عامر أبو عرفة) منذ وقوعها، مشددة على خطورتها.

كما تتابع الهيئة قضية اعتقال الصحافي فؤاد جرادة المعتقل لدى جهاز الأمن الداخلي في قطاع غزة على ذمة القضاء العسكري بتهمة التخابر مع رام الله، فقد خاطبت الهيئة في وقت سابق الجهات المسؤولة في قطاع غزة بضرورة الإفراج عن الصحافي جرادة بشكل فوري.

وتؤكد الهيئة ومن خلال متابعاتها أن الفترة الأخيرة قد شهدت انتكاسة كبيرة في الضفة الغربية وقطاع غزة على مستوى حرية الرأي والتعبير وحرية العمل الصحافي تمثلت في صدور القرار بقانون رقم 16 بخصوص الجرائم الإلكترونية، وزيادة في عمليات توقيف واحتجاز الصحافيين واستدعائهم على خلفية عملهم الصحافي، وحجب العديد من المواقع الإلكترونية.