الهيئة المستقلة تشارك في اجتماع وزير العدل ولجنة التواصل مع مؤسسات المجتمع المدني

0 1 2 3 4 5 6

رام الله/ شاركت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان ممثلة بمديرها العام الدكتور عمار دويك في لقاء جمع رئيس اللجنة الحكومية للتواصل والشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني وعدد من أعضائها، ووزير العدل علي أبو دياك، في مكتبه برام الله، في إطار العمل على تعزيز الشراكة الحقيقية والتكاملية بما يخدم الوطن والمواطن.

أكد وزير العدل خلال الاجتماع على ضرورة توثيق العلاقة بين مؤسسات المجتمع المدني والحكومة، وتحسين مستوى الأداء وجودة الخدمات، واستكمال مسيرة بناء مؤسسات الدولة بأفضل المعايير، على أرضية علاقة مشتركة تسعى لتعزيز دور الطرفين وتحقيق الدعم المتبادل.

وأشار المجتمعون الى وجود فجوة في الفترة السابقة بين الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني، مؤكدين على ضرورة العمل على سد هذه الفجوة عبر الاجتماعات الدورية والتواصل بين الطرفين، وعلى أن الشراكة بين مؤسسات المجتمع المدني والحكومة أساسية في كل المجتمعات ويجب أن تُشكل علاقة تكاملية وعلاقة شراكة تقوم على أسس واضحة .

وخلص المجتمعون إلى أن تعزيز الشراكة بين المؤسسات المدنية والحكومة تهدف بالأساس إلى خدمة القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني، مشددين على ضرورة العمل في المناطق التي لا تصلها الحكومة، والتي تقع تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي، وتم الاتفاق على تحديد اجتماع دوري للجنة لمناقشة كافة الامور والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

يُشار إلى أن الاجتماع ضم كلاً من رئيس مجلس إدارة "أمان" عبد القادر الحسيني٫ ورئيس الاتحاد العام الفلسطيني للجمعيات الخيرية فهمي الشلالدة، ورئيس الهيئة الوطنية للمؤسسات الأهلية الفلسطينية نصفت الخفش، ورئيس شبكة المنظمات الأهلية الفلسطينية منجد أبو حبش٫ ومراقب الشركات في وزارة الاقتصاد الوطني حاتم سرحان، ومدير عام الجمعيات في وزارة الداخلية عبد الناصر صيرفي، ومدير عام وحدة المنظمات الأهلية في مجلس الوزراء (سكرتير اللجنة) معن فريحات، ورئيس وحدة حقوق الإنسان في وزارة العدل سهى عليان٫ ومن وحدة المنظمات الأهلية في مجلس الوزراء نتالي حمدان.

1 2 3 4 5 6 7