الهيئة المستقلة تطالب بتمكين المعهد الفلسطيني من حقه في التجمع السلمي

غزة/ طالبت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم"، الجهات الرسمية في قطاع غزة، بتمكين المعهد الفلسطيني للاتصال والتنمية من إجراء تجمعه السلمي حول توحيد القضاء الفلسطيني، المقرر عقده غداً الخميس الموافق 27/10/2016، وذلك احتراماً للحق في التجمع السلمي وللقانون.

وتوجهت الهيئة بهذه المطالبة عبر خطاب رسمي لمدير قوى الأمن الداخلي السيد توفيق أبو نعيم، كما خاطبت كل من رئيس لجنة الرقابة وحقوق الإنسان في المجلس التشريعي الدكتور يحيى موسى، ورئيس لجنة الأمن والداخلية في المجلس التشريعي السيد اسماعيل الأشقر، للتدخل والمساعدة في تمكين المعهد من حقه في إجراء هذا التجمع.

وتأتي هذه المطالبة من الهيئة بعد أن تقدم إليها المعهد الفلسطيني بشكوى تفيد بقرار منعه من قبل جهاز الشرطة من إجراء التجمع، علماً أن المعهد تقدم بإشعار للشرطة بهذا الخصوص بتاريخ 20/10/2016.

يُشار إلى أن التجمع السلمي يكفله القانون الأساسي الفلسطيني، في المادة (2) من القانون رقم 12 لسنة 1998 بشأن الاجتماعات العامة ولائحته التنفيذية، كما أن التنظيم القانوني الوطني والدولي الخاص بهذا الحق لم يضع أي قيد أو ضابط يحد من تلك الممارسة. وحدد دور المكلفين بإنفاذ القانون، بتنظيم ممارسة هذا الحق، ولم يخولهم اتخاذ تدابير وإجراءات تحد أو تقيد أو تخالف حرية ممارسة هذا الحق.