وفد الهيئة المستقلة يزور المحافظ الحسيني ويبحث معه واقع الحقوق والحريات لمنطقتي القدس وضواحيها

 القدس/ زار وفد يمثل الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" السيد عدنان الحسيني محافظ محافظة القدس وبحث معه واقع الحقوق والحريات المتعلقة بالمواطنين في منطقتي القدس وضواحيها بما فيها القرى والتجمعات البدوية، وذلك من واقع الشكاوى التي تتلقاها الهيئة علاوة على بحث قضية التوقيفات على ذمة المحافظ دون عرض المحتجزين على النيابة والقضاء.

وبين المحافظ الحسيني للوفد الذي ترأسه الدكتور عمار الدويك المدير العام للهيئة، أن المحافظة تسعى دوماً لمواجهة الظروف التي يعانيها المقدسيون بسبب اجراءات الاحتلال الإسرائيلي الذي يسعى دائماً لتهجير المقدسيين وإخلاء القدس من أهلها، وذلك من خلال متابعة هذه الانتهاكات، ودعم صمود أهل القدس ومساعدتهم للبقاء في منازلهم والحصول على رخص للبناء، من خلال العيادة الحقوقية والمكتب الهندسي التابعين للمحافظة.

 وحول موضوع التوقيفات على ذمة المحافظ بين السيد الحسيني، بين بأن هذه الصلاحية يتم استخدامها في حالات الحفاظ على  السلم الأهلي والمجتمعي والتي لا يمكن للقضاء أن يأخذ الدور المناسب فيها كقضايا الثأر والمخدرات وغيرها من الحالات.

من جهته اكد الدويك خلال اللقاء الذي عقد في مقر المحافظة، على أهمية الالتزام بسلامة الاجراءات الجزائية وضمانات المتهمين عند التوقيف، مشدداً على جاهزية الهيئة دائماً في متابعة قضايا المقدسيين مع جهات الاختصاص في الوزارات والدوائر الحكومية.

وضم الوفد المحاميان موسى أبو دهيم مدير دائرة التحقيقات، ووليد الشيخ مدير مكتب وسط الضفة الغربية والحقوقي إسلام التميمي مدير دائرة التوعية والتدريب في الهيئة، وأشار الشيخ إلى بعض الملفات الخاصة بمواطني محافظة القدس التي تتابعها الهيئة، مستعرضاً بعض نشاطات مكتب الهيئة في منطقة وسط الضفة في التواصل  والتفاعل مع القرى والتجمعات التابعة للمحافظة.