الهيئة تستقبل وفداً يمثل اتحاد نقابات عمال فرنسا

رام الله/ زار اليوم، وفد يمثل اتحاد نقابات عمال فرنسا (CFDT) برئاسة أمينه العام السيد لورون بارجيه، الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم"، ورافق الوفد الأمين العام للاتحاد العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين وعدداً من أعضاء الأمانة العامة للاتحاد.

وقدم الدكتور عمار الدويك المدير العام للهيئة شرحاً حول طبيعة عمل الهيئة والمهام التي تقوم بها والمتمثلة في استقبال ومعالجة شكاوى المواطنين، زيارة مراكز الاحتجاز والتوقيف، توعية المواطنين بحقوقهم، وتدريب المكلفين بإنفاذ القانون، مواءمة التشريعات والقوانين مع الاتفاقيات الدولية.

وتناول الدويك الوضع الحقوقي وانتهاكات حقوق المواطن الفلسطيني بسبب اجراءات الاحتلال المتمثلة بمصادرة الأراضي والتوسع الاستيطاني بسبب القوانين التي تقرها حكومة الاحتلال، والاعدامات الميدانية، وهدم منازل المواطنين. مبيناً أن القضاء والمحاكم الإسرائيلية تشكل حماية لجنود الاحتلال في عمليات القتل التي ينفذونها بحق أبناء شعبنا، ودلل على ذلك بمحاكمة الجندي الإسرائيلي قاتل الشهيد عبد الفتاح الشريف بدم بارد، والذي حكم عليه في محكمة تعتبر محكمة (صورية) عام ونصف العام.

وتطرق المدير العام إلى أوضاع العمال الفلسطينيين داخل الخط الأخضر وفي المستوطنات وما يعانوه من استغلال وهضم لحقوقهم العمالية والإنسانية، مشدداً على أهمية التعاون مع الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين على كافة المستويات بما فيها الجوانب المتعلقة بقانون التنظيم النقابي الذي تحرص الهيئة على أن تبقى النقابات مستقلة وقوية وبعيدة عن أي تدخلات من شأنها المس بمكانتها واستقلاليتها. داعياً اتحاد نقابات عمال فرنسا إلى الضغط باتجاه تقوية حركة مقاطعة بضائع المستوطنات.

من جانبه بين السيد بارجيه أن زيارة الوفد تشمل عدة مؤسسات فلسطين بهدف الاطلاع على واقع العمال الفلسطينيين، والمواطنين الفلسطينيين بشكل عام وما يعانونه من اجراءات الاحتلال، مشيراً إلى أن التعاون النقابي ما بين فلسطين وفرنسا يسعى إلى تقوية العلاقات المشتركة، وتحقيق العدالة الاجتماعية، والعدالة السياسية للشعب الفلسطيني عبر الاعتراف بحقوقه واقامة دولته المستقلة، لافتاً إلى الوثيقة التي وقعها مؤخراً 160 نائب في البرلمان الفرنسي تطالب الرئيس فراسوا هولوند الاعتراف بدولة فلسطين.

وعبر السيد سعد عن أهمية زيارة الوفد النقابي الفرنسي كونها تأتي في إطار علاقات التعاون المشترك للعمل النقابي الفلسطيني مع النقابات العالمية، لخدمة قضايا العمال الفلسطينيين وقضية شعبنا برمته، كون النقابات العالمية لها تأثيرها الكبير على مستوى الشارع وصانع القرارات في بلدانها لا سيما اتحاد نقابات عمال فرنسا.



 

27/2/2017