الهيئة المستقلة والإغاثة الطبية تنظمان زيارة لخيمة الأسرى المحررين المضربين بسبب توقيف رواتبهم

 

رام الله/ نفذت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" وبالتعاون مع الإغاثة الطبية زيارة لخيمة اعتصام الأسرى المحررين المضربين عن الطعام لليوم السادس على التوالي  بسبب توقيف رواتبهم، وذلك بهدف إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للمضربين.

وتتابع الهيئة قضية وقف رواتب الأسرى المحررين منذ بدايتها، فقد تقدمت الهيئة بمطالبات حقوقية وقدمت أوراق قانونية حول توقيف رواتب الأسرى المحررين للسيد الرئيس، ورئيس الوزراء ووزارة المالية وللجهات الرسمية ذات العلاقة.

وأكد الدكتور عمار الدويك مدير عام الهيئة أن قطع رواتب الأسرى المحررين مخالف للقانون، وشدد على ضرورة حل قضيتهم وعدم ربطها بأية خلافات سياسية.

من جهة أجرى فريق من طواقم الإغاثة الطبية الفحوصات الطبية اللازمة للمعتصمين وقدمت بعض العلاجات لهم، وبينت الفحوصات الطبية سوء الحالة الصحية لبعض المضربين وهبوط في ضغط الدم.