خلال الندوة خاصة حول القدس الهيئة المستقلة تقدم مداخلة في مجلس حقوق الإنسان

خلال الندوة خاصة حول القدس

الهيئة المستقلة تقدم مداخلة في مجلس حقوق الإنسان

جنيف/ انطلقت قبل قليل في مقر مجلس حقوق الإنسان في جنيف أعمال الندوة الخاصة حول تأثير القرار الأمريكي اعتبار مدينة القدس عاصمة لإسرائيل، على حقوق الإنسان في مدينة القدس المحتلة، بحضور ومشاركة بعثات دبلوماسية عربية وأجنبة، علاوة على ممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني ونشطاء وحقوقيين وممثلين عن المؤسسات والهيئات الوطنية لحقوق الإنسان.

ويمثل الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" في أعمال هذه الندوة الدكتورة فارسين شاهين المفوض العام، والدكتور عمار الدويك المدير العام، وقدمت الدكتورة شاهين مداخلة تحدثت فيها عن الأخطار التي تتهدد حقوق المواطنين المقدسيين جراء القرار الأمريكي، محذرة من خطورة هذا القرار الذي يمس بجميع الجوانب المتعلقة بالحقوق والحريات في مدينة القدس، وعلى مختلف المستويات القانونية والسياسية، وكذلك الآثار السلبية التي من شأنها أن تضيف المزيد من انتهاكات سلطات الاحتلال على الحق الفلسطيني الثابت والمتمثل في أن القدس هي عاصمة دولة فلسطين.     

ويتحدث في هذه الندوة كل من الدكتور موسى بريزات رئيس المركز الوطني لحقوق الإنسان في الأردن، والسيدة فافا زروقي رئيسة المجلس الوطني لحقوق الإنسان في الجزائر، والسيد سلطان الجمالي المدير التنفيذي للشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان، ورئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان في المغرب، ورئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في سلطة عمان، والسيد محمد فائق رئيس المجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر.