الهيئة تستنكر اغتيال العقيد هشام الرخ نائب مدير الأمن الوقائي في جنين

21/2012
تعبر الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" عن استنكارها لاغتيال العقيد هشام الرخ نائب مدير الأمن الوقائي في جنين وتحذر من عودة دوامة العنف التي طالما عانى منها المواطنون الفلسطينيون عامة ومواطنو محافظة جنين خاصة.

ووفقاً لتوثيقات الهيئة فقد تم اغتيال العقيد هشام الرخ نائب مدير الأمن الوقائي في جنين فجر يوم الأربعاء بتاريخ 5/9/2012 بعد أن أطلقت عدة أعيرة نارية باتجاه سيارته من قبل مجهولين أثناء عودته لمنزله حيث توفي قبل وصوله مستشفى جنين الحكومي متأثراً بجراحه.

إن مقتل المواطن الرخ يثير قلق الهيئة من احتمال عودة حالة الفلتان الأمني وما ينتج عنها من ردات فعل وانتهاكات تمس حقوق المواطن الفلسطيني من خلال القيام بحملات اعتقالات عشوائية لا يتم فيها إتباع الإجراءات القانونية الأمر الذي يؤدي إلى بطلان عمليات الاحتجاز والإفراج عن المعتقلين دون اتخاذ العدالة لمجراها وإفلات المجرمين من العقاب.

وعليه فإن الهيئة تطالب بضرورة قيام الأجهزة الأمنية بإتباع الإجراءات القانونية لعمليات الاعتقال والتوقيف والتحقيق حتى لا يتم إفلات أي مجرم من العقاب. ولضمان الأمن والأمان للمواطن وتعزيزاً لحماية حقوق الإنسان وسيادة القانون في فلسطين.