الهيئة تستنكر استخدام العنف وتفريق عدد من النساء بالقوة في الخليل

14/11/2012

30/2012

تستنكر الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" قيام أفراد من جهاز الأمن الوقائي باستخدام العنف ضد عدد من النساء، وتفريقهن بالقوة أثناء احتجاجهن أمام مقر جهاز الأمن الوقائي في الخليل.

فوفقاً لمعلومات الهيئة، فانه وبتاريخ 13/11/2012 وحوالي الساعة الثامنة مساءً قام أفراد من جهاز الأمن الوقائي في الخليل بتفريق عدد من النساء بالقوة أثناء احتجاجهن على احتجاز المواطن رائد حميدان الشرباتي والموقوف على ذمة المحكمة، ومطالبتهن بالإفراج عنه، والذي أعلن الإضراب عن الطعام منذ تاريخ 11/11/2012. وقد تراوح العنف بين الضرب واستخدام القوة والتلفظ بألفاظ نابية، إضافة إلى التعرض لمسؤول مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان في جنوب الضفة الغربية بالتهديد ومصادرة بطاقتيه الوظيفية والشخصية.

وإذ تعبر الهيئة عن استنكارها لاستخدام العنف ضد المحتجين والذي يتناقض مع القانون الأساسي والقوانين النافذة والتي ضمنت الحق في التجمع السلمي وحرية الرأي والتعبير، فإنها تدعو وزارة الداخلية للتحقيق الجاد في هذه الحادثة واتخاذ الإجراءات المناسبة من مساءلة ومحاسبة  ومنع تكرارها.