الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تدين جريمة قتل المتضامن الايطالي فيتوريو أريغوني

تدين الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان جريمة قتل المتضامن الايطالي فيتوريو أريغوني الذي تم اختطافه من قبل عناصر مجهولة، وعثر عليه مشنوقاً صباح يوم الجمعة الموافق 15/4/2011 في منطقة مشروع عامر في شمال غزة.

إن الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تعتبر جريمة خطف وقتل المتضامن الايطالي اريغوني مساساً مروعاً بالحق في الحياة الذي كفله الإعلان العالمي لحقوق الإنسان والقانون الأساسي الفلسطيني.

كما ترى الهيئة أن هذه الجريمة سعت للنيل من صورة الشعب الفلسطيني الذي جسدت عدالة قضيته منارة لتعاطف محبي العدل والسلام، ومحور جذب والهام للمدافعين عن حقوق الإنسان.

وان الهيئة إذ تعبر عن سخطها واستهجانها لهذه الجريمة النكراء فإنها تدعو إلى:

1- إجراء تحقيق عاجل في ملابسات الجريمة ونشر نتائج التحقيق.
2- تقديم المسئولين عن هذه الجريمة إلى القضاء لينالوا الجزاء الجنائي في إطار محاكمة عادلة.
3- القيام بالإجراءات القانونية بما  يحقق الشعور بالعدالة ويكرس مبدأ سيادة القانون.
4- العمل على ضمان سلامة المتضامنين ونشطاء حقوق الإنسان.