الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تدين منع وفد الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية من السفر

منعت أجهزة الأمن التابعة للحكومة المقالة في غزة، وفد الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية من السفر للمشاركة في جلسة مؤتمر الاتحاد العام للمرأة التي تصادف يوم غد الخميس الموافق 21/5/2009 في مدينة رام الله. 

وحسب المعلومات التي توفرت للهيئة انه في تمام الساعة العاشرة صباح اليوم الأربعاء الموافق 20/5/2009 قامت أجهزة الأمن التابعة للحكومة المقالة بإيقاف الوفد المتوجة إلى رام الله عبر بيت حانون " ايرز"  والمكون من 58 عضوه، على حاجز للشرطة قبل الوصول إلى المعبر، وقامت باحتجاز بطاقاتهن الشخصية، وتفتيش الحقائب الخاصة ببعضهن، وإبلاغهن بمنعهن من السفر بدون إبداء أي أسباب، ما أدى إلى قيام المشاركات باعتصام عند  حاجز الشرطة، مطالبات بالسماح لهن بالسفر وتسليمهن الأشياء التي تمت مصادرتها.

تدين الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان"ديوان المظالم" منع وفد اتحاد العام للمرأة من السفر،  لما  يشكله من انتهاك  للحق في حرية التنقل والسفر والإقامة التي كفلها القانون الأساسي الفلسطيني والمواثيق الدولية لحقوق الإنسان ذات العلاقة, وتذكر الهيئةانه لا يجوز منع أي مواطن من ممارسة هذا الحق ألا بموجب قرار قضائي.  وتطالب الهيئة وزارة الداخلية في الحكومة المقالة التراجع عن هذه الإجراءات التي تنتهك حقوق الإنسان، واتخاذ ما يلزم لضمان حق المواطنين بالسفر والتنقل بحرية .

انتهى-