التقرير الشهري حول الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان والحريات في فلسطين خلال شهر آب من العام 2018

التقرير الشهري حول

الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان والحريات

في فلسطين خلال شهر آب من العام 2018


لتحميل التقرير كاملا اضغط هنا

استمرت الانتهاكات الداخلية خلال شهر آب من العام 2018 بوتيرة متفاوتة، يُبرز هذا التقرير أهم الانتهاكات التي رصدتها الهيئة، وقد خلصت الهيئة من مجمل ما رصدته من انتهاكات إلى ما يلي:

 

 

 

تفاصيل الانتهاكات

أولاً: انتهاكات الحق في الحياة والسلامة الشخصية.

رصدت الهيئة 18 حالة وفاة خلال شهر آب. منها 14 حالة في الضفة الغربية و 4 حالات في قطاع غزة. توزعت كالتالي: حالتا وفاة وقعتا في مراكز الاحتجاز في الضفة الغربية. 6 حالات وفاة وقعت في شجارات عائلية، 4 منها في الضفة الغربية وحالتان في قطاع غزة. 6 حالات وفاة وقعت في ظروف غامضة، 4 منها وقعت في الضفة، وحالتان في القطاع غزة. حالتا وفاة وقعت نتيجة عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة واحدة في الضفة والأخرى في غزة. حالتا وفاة نتيجة سوء استخدام السلاح الناري وقعتا في الضفة.

 توضيح لحالات الوفاة

1. حالات الوفاة داخل أماكن الاحتجاز

- بتاريخ 12/8/2018 توفي المواطن (أ. ح) "الملقب بالزعبور" 28 عاماً من مخيم بلاطة بمحافظة نابلس، أثناء وجوده في مركز إصلاح وتأهيل أريحا، وبعد تعرضه لوعكة صحية نقل إلى المستشفى الاستشاري في رام الله، ومكث فيه عدة أيام إلى أن فارق الحياة.

- بتاريخ 22/8/2018 توفي المواطن (غ. ا) 44 عاماً من مدينة الخليل، أثناء توقيفه لدى نظارة شرطة مباحث الخليل، وقد تم نقل الجثمان لمعهد الطب الشرعي للوقوف على أسباب وفاته. حضرت الهيئة التشريح والذي أكد على أن سبب الوفاة هو احتشاء قلبي أدى إلى الوفاة.

2. حالات الوفاة نتيجة الشجارات العائلية والقتل الخطأ

- بتاريخ 14/8/2018 توفي المواطن (ن. ح) 26 عاماً من محافظة خانيونس، جراء اصابته بأعيرة نارية بالرأس والصدر بعد اطلاق النار عليه من مسدس. نُقل المواطن إلى مستشفى ناصر، حيث فارق الحياة هناك. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، واعتقلت عدداً من المشتبه بهم، ويعتقد أن خلفية الحادث هي ثأر ونزاع عائلي.

- بتاريخ 18/8/2018 توفي المواطن (م. ا) 22 عاماً من محافظة رفح، نتيجة إصابته بعيار ناري في الرأس. ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد أصيب المواطن المذكور خلال شجار عائلي وقع في مخيم الشابورة برفح، وتم نقله لمستشفى غزة الأوروبي حيث فارق الحياة. ومن ثم للطب الشرعي بمجمع الشفاء الطبي. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، واعتقلت عدداً من المشتبه بهم ويعتقد أن خلفية الحادث هي نزاع عائلي.

- بتاريخ 18/8/2018 توفي المواطن (م. ق) 23 عاماً بلدة بتيير بمحافظة بيت لحم، نتيجة أصابته بطلق ناري. ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد أصيب المواطن المذكور خلال شجار بين عائلتين من نفس البلدة تم خلاله تبادلاً لإطلاق النار واحراق العديد من المنازل والمركبات. باشرت النيابة العامة والشرطة بالتحقيق في الحادث.

- بتاريخ 25/8/2018 توفي المواطن (أ. ح) 17 عاماً من قرية دير غزالة بمحافظة جنين. جراء إصابته بجروح خطيرة نتيجة طعنه بآلة حادة. ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد توفي الشاب نتيجة طعنه بآلة حادة في شجار وقع في القرية، ووفقاً لشهود عيان فإن سبب الحادث هو وجود خمسة أشخاص داخل سيارة، يقودونها بشكل سيء (تفحيط) وإصدار ضجيج بصوت الاغاني المرتفع. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، وتم معاينة مكان الجريمة، ونقلت الجثة للتشريح ومازالت إجراءات التحقيق جارية.

- بتاريخ 27/8/2018 توفي كلا من المواطن (ع. ا) 54 عاماً وزوجته (أ. ا) 34 عاماً من مدينة دورا وسكان بلدة يعبد بمحافظة جنين، ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد اطلق مجهولون النار على الزوجين على خلفية خلافات عائلية. تم تحويل جثة الزوجين لمعهد الطب العدلي للتشريح. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث وتم القاء القبض على الجناة وتقديمهم للمحاكمة.

3. حالات الوفاة في ظروف غامضة

- بتاريخ 1/8/2018 توفي المواطن (م. ش) 26 عاماً والمواطنة (ن. غ) 31 عاماً. عُثر على جثمانيهما داخل مركبة في الخليل. حضرت الشرطة للمكان وفتحت  تحقيقاً في الحادث، وما زالت التحقيقات جارية.

- بتاريخ 2/8/2018 توفي الطفل (ع. أ) 11 عاماً من محافظة الوسطى بقطاع غزة. جراء اختناقه. ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد عثر على جثة الطفل المذكور معلق بوضع الشنق بسلك كهربائي فوق كرفان بجوار منزله. وقد تم نقله لمستشفى شهداء الأقصى، ومن ثم للطب الشرعي بمجمع الشفاء الطبي. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، والتحقيقات ما زالت مستمرة.

- بتاريخ 12/8/2018 توفي الطفل (إ. س) 17 عاماً من بلدة اذنا غرب بمحافظة الخليل، جراء اختناقه، ووفقاً لمعلومات لهيئة، فقد عثر على جثة الطفل المذكور معلقة بحبل ملفوف على رقبته. حضرت الشرطة والنيابة  للمكان وفتحتا تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 27/8/2018 توفيت المواطنة (س. م) 18 عاماً من مدينة الخليل، جراء إصابتها بحروق خطيرة أصيبت بها قبل 10 أيام. ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد أصيبت المواطنة بعد أن اشتعلت النار في جسمها نتيجة وضعها لمادة الأسيتون على أظافرها. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 30/8/2018 توفي المواطن (ف. أ) 21 عاماً من محافظة خانيونس، جراء اختناقه. ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد عثر على جثة المواطن المذكور بوضع الشنق داخل حمام ديوان العائلة، وقد تم نقله لمستشفى ناصر. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقا في الحادث، وأن التحقيقات ما زالت مستمرة.

4. حالات الوفاة بسبب عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة

- بتاريخ 12/8/2018 توفيت الطفلة (أ. ع) 5 سنوات من بلدة بيت كاحل بمحافظة الخليل. جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة سقوطها عن سطح المنزل. حضرت الشرطة والنيابة إلى المكان وفتحتا تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 26/8/2018 توفيت الطفلة (س. ع) 13 عاماً من بلدة اذنا بمحافظة الخليل. جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة سقوطها عن مركبة العاب وتعرضها لصعقة كهربائية. ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد أصيبت الطفلة المذكورة أثناء لعبها في متنزه في بلدة اذنا. حضرت الشرطة والنيابة العامة للمكان وفتحتا تحقيقاً في الحادث.

5. الوفاة نتيجة سوء استخدام السلاح

- بتاريخ 1/8/2018 توفي المواطن (ر. د) 34 عاماً من مدينة الخليل، ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد أصيب المذكزن نتيجة انطلاق عيار ناري من سلاح أحد أفراد الأمن. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، كما فتحت النيابة العسكرية تحقيقاً وأوقفت المتهم.

- بتاريخ 10/8/2018 توفي المواطن (ع. ج) 24 عاماً من بلدة العيزرية، ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد أصيب المواطن المذكور ضمن حملة أمنية نفذتها الضابطة الجمركية مع قوة مشتركة من الأمن الوقائي والشرطة الخاصة والأمن الوطني في منطقة العيزرية ضد نقاط بيع المحروقات المنتشرة في تلك المنطقة. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث. وشكلت الحكومة لجنة تقصي حقائق وباشرت أعمالها، والهيئة عضواً تلك اللجنة.

6. التعذيب أثناء التوقيف – المعاملة القاسية والمهينة. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير 17 شكوى تتعلق بالتعذيب وسوء المعاملة، منها 11 شكوى في الضفة الغربية و6 شكاوى في قطاع غزة، وقد وردت الشكاوى في الضفة الغربية على النحو التالي: 7 شكاوى ضد جهاز الشرطة، وشكويان ضد جهاز الأمن الوقائي، وشكويان ضد جهاز الاستخبارات العسكرية. أما في قطاع غزة فقد كانت الشكاوى ال 6 ضد جهاز الشرطة. وقد استخدمت وسائل متعددة في تعذيب المشتكين وفقاً للشكاوى المقدمة.

 

ثانياً: انتهاك الحق في إجراءات قانونية عادلة ويشمل هذا الحق الاعتقال التعسفي والاعتقال على خلفية سياسية والتوقيف على ذمة المحافظين.

الاحتجاز التعسفي ولأسباب سياسية. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير في الضفة الغربية 14 شكوى تركزت حول عدم صحة إجراءات التوقيف، كون توقيف المشتكين كان إما لأسباب سياسية أو توقيفاً تعسفياً. أما في قطاع غزة فقد تلقت الهيئة خلال ذات الشهر 3 شكاوى حول الانتهاك المذكور. أما في مجال التوقيف على ذمة المحافظ، فخلال شهر آب 2018 سجلت الهيئة 17 شكوى جاء فيها توقيف أشخاص على ذمة المحافظ وهي على النحو التالي:

ملاحظات

الجهة الموقوف على ذمتها

مكان التوقيف

تاريخ التوقيف

الاسم

ت

مفرج عنه

محافظة محافظة رام الله والبيرة

جهاز الشرطة في مدينة رام الله

6/8/2018

( ه. ا)

1

 

محافظ قلقيلية

الأمن الوقائي

22/7/2018

( أ. س)

2

 

محافظ قلقيلية

الأمن الوقائي

24/7/2018

( و. س)

3

 

محافظ قلقيلية

الأمن الوقائي

18/7/2018

( م. ا)

4

 

محافظ جنين

الأمن الوقائي

30/7/2018

( ح. ص)

5

 

محافظ سلفيت

الأمن الوقائي

16/7/2018

( س. م)

6

تم التدخل من قبل المحافظة بالاهل لوقف الشكوى وسحبها

محافظ سلفيت

الأمن الوقائي

20/7/2018

( ع. ن)

7

 

محافظ سلفيت

الأمن الوقائي

20/7/2018

( ي. ع)

8

تنتهي مدة محكوميته بتاريخ 6/8/2018 والشكوى مقدمة على الشرطة وتبين من المتابعة انه على ذمة المحافظ

محافظ جنين

شرطة جنين

9/2/2016

( م. أ)

9

 

محافظ نابلس

المخابرات

4/8/2018

( م. ش)

10

 

محافظ نابلس

الوقائي

6/7/2018

(ا. ص)

11

 

محافظ نابلس

الوقائي

6/7/2018

( ن. ع)

12

 

محافظ جنين

مباحث جنين

16/8/2018

( ع. ع)

13

الشكوى مقدمة على الشرطة وتبين من خلال المتابعة انه على ذمة محافظ نابلس

محافظ نابلس

المباحث

26/8/2018

( ش. ع)

14

الشكوى مقدمة على الشرطة وتبين من خلال المتابعة انه على ذمة محافظ نابلس

محافظ نابلس

المباحث

26/8/2018

( ع. ع)

15

الشكوى مقدمة على الشرطة وتبين من خلال المتابعة انه على ذمة محافظ نابلس

محافظ نابلس

المباحث

26/8/2018

( أ. ع)

16

الشكوى مقدمة على الشرطة وتبين من خلال المتابعة انه على ذمة محافظ نابلس

محافظ نابلس

المباحث

26/8/2018

( أ. ع)

17

 

ثالثا: الحق في حرية الرأي والصحافة والتجمع السلمي

- بتاريخ 13/8/2018 نظمت مؤسسة تنظيم وحماية الأسرة الفلسطينية في الخليل مارثون رياضي بمناسبة اليوم العالمي للشباب، وتمت الدعوة له عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وقد لاقت الدعوة استهجان بعض الأفراد، فقد توجهت مجموعة ممن يعرفون على انفسهم أنهم أهل الحل والعقد في الخليل لمقر الجمعية وتم نقاشهم في العدول عن فكرة المارثون لما فيه من اختلاط بين الذكور والإناث، وقاموا بالاتصال بمقر الجمعية في القدس، ولكن الجمعية أصرت على أن تنظم المارثون. تجمع عدد من أفراد حزب التحرير صباح ذلك اليوم في منطقة رأس الجورة بهدف ثني المشاركين عن المشاركة، فقام أفرادهم بالتدخل في المشاركين لمنعهم من المشاركة، والقول للإناث أن ذلك مخالف للشرع واذهبي الى بيتك ما دفع الأجهزة الأمنية الى قمع معارضي الماراثون، بقنابل الصوت والاعتقال وتم ضرب عدد منهم أثناء عملية اعتقالهم.

 

- بتاريخ 22/8/2018 احتجز جهاز الشرطة بناء على أمر من النيابة العامة المواطن (م. أ) 50 عاماً من محافظة خانيونس، وذلك على خلفية حديثه عبر تلفزيون فلسطين بعد اعتداء أشخاص على أبنه في أحد المساجد بمحافظة خانيونس.

- بتاريخ 24/8/2018 ألغت بلدية يطا حفلة لفرقة "فوزي موزي وتوتي" والتي كانت من المفترض اقامتها في متنزه البركة وذلك لأسباب أمنية حسب بيان البلدية، إلا أن السبب الحقيقي وراء ذلك مختلف.

- بتاريخ 25/8/2018 استدعى جهاز الشرطة كل من الصحفي (ر. ا) مدير تلفزيون فلسطين بقطاع غزة والصحفي (م. ا) والصحفي (ي. أ) ويعملان في تلفزيون فلسطين، للتحقيق معهما على خلفية التقرير الذي بثه تلفزيون فلسطين حول حادثة الاعتداء على الطفل (أ. أ) داخل مسجد الشهيد إسماعيل أبو شنب، تم الإفراج عنهما ولم يتم احتجازهما.

رابعاً: انتهاك الحق في الحريات الأكاديمية.

- بتاريخ 12/8/2018 استدعى جهاز الأمن الوقائي في الخليل الطالب في جامعة الخليل (ل. ع) 22 عاما من مدينة الخليل على خلفية سياسية.

- بتاريخ 31/7/2018 أوقف جهاز الأمن الوقائي في الخليل المواطن (ع. س) 18 عاماً من الخليل على خلفية اتهامه بالعمل لصالح الكتلة الإسلامية في جامعة بوليتكنك فلسطين وقد أفرج عنه بتاريخ 2/8/2018 ومازال هاتفه محتجزا بالإضافة الى ذاكرة وشريحة جوال وشريحة أورنج.

 

خامساً: الاعتداء على الممتلكات العامة والاشخاص

- بتاريخ 27/8/2018 تعرض الطبيب (ث. د) 29 عاماً من محافظة غزة للاعتداء من أحد المرضى أثناء قيامه بعمله في مستشفى العيون، بتوجيه لكمة له ما أدى الى كسر بالأنف، ووفقاً للمعلومات الهيئة فقد حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، وتم احتجاز المشتبه به، وان التحقيقات ما زالت مستمرة.

- بتاريخ 28/8/2018 تعرض الطبيب (م. ا) 45 عاماً من محافظة غزة  للاعتداء من قبل عدد من المواطنين واحدى العائلات جراء وفاة ابنهم داخل قسم الباطني في المستشفى، كما قام المواطنون بإتلاف بعض الأدوات الطبية. ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقا بالحادث وتم احتجاز المشتبه بهم، وان التحقيقات ما زالت مستمرة.

- بتاريخ 20/8/2018 تعرض الطفل (أ. أ) 13 عاماً من محافظة خانيونس للاعتداء بالضرب المبرح من قبل عدد من الأشخاص داخل "بدروم" مسجد الشهيد إسماعيل أبو شنب بمحافظة خانيونس. فقد ورد في إفادة الطفل ما يلي: "قاموا باحتجازي وإجباري على الجلوس في زاوية، والاعتداء عليّ بالضرب بالأقدام على الرأس والوجه والصدر، اثنان منهم يرتديان أحذية، لمدة ثلاث دقائق تقريباً، وبعدها اشترك جميعهم بالضرب بالركلات، ومن ثم طلبوا مني القيام والجلوس على كرسي بلاستيكي، والجلوس على مكتب خشبي، وقام أحدهم بالإمساك بيدي وسحبها للأمام وآخر أحضر مروحة وأمسك بالكابل الكهربائي الخاص بالمروحة وضربي بالكابل على الظهر قرابة 15 ضربة، وبدأت بالصراخ "يا أماااه" وفي ذلك الوقت سمعت آذان صلاة الظهر، ومن ثم تم اقتيادي إلى وسط المكان، حيث يوجد عامود باطون "مدور" وقاموا بتثبيت حركتي من خلال احتضان العامود وإمساكي من اليدين، وآخرين قاموا بضربي على الظهر بواسطة العصي قرابة 4 دقائق، وكنت أصرخ قائلاً "الحقوني"، وفجأة سالت الدماء مني وسقطت على الأرض، فاقداً للوعي، وعدت للوعي وأنا أتعرض للضرب على ساقي الأيسر بواسطة العصي، وألقوني على الأرض ممداً على الظهر، وقام ثلاثة منهم بالاعتداء علي بواسطة أحزمة جلدية "قشاط" لمدة 5 دقائق تقريباً كنت أتلقي الضربات على ذراعي الأيسر ومن ضمنها ضربة على الوجه وأخرى على الرقبة، وكنت أصرخ بصوت عالي "يا أماااه". وقام أحدهم عبر هاتفه الجوال، قبل آذان صلاة العصر بحوالي ثلث ساعة، وسمعته يتحدث مع شخص لا أعرف ماذا دار بينهم من حديث، ومن ثم اتت الشرطة وتم تحويلي إلى مركز شرطة الشرقية". ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد فتحت النيابة تحقيقاً بالحادث وما زالت التحقيقات جارية.

سادساً: الحق في التنقل والسفر

- بتاريخ 18/8/2018 تلقت الهيئة شكوى من المواطن (أ. ا) 28 عاماً من سكان محافظة غزة  تفيد بمنع وزارة الداخلية برام الله منحه جواز سفر دون إبداء أي أسباب، تقدم بعدة طلبات لوزارة الداخلية برام الله كان أخرها بتاريخ 23/8/2017، غير أنه وحتى تاريخ اصدار هذا التقرير لم يتم اصدار الجواز.

سابعاً: التأخير والمماطلة في تنفيذ قرارات المحاكم الفلسطينية.

سجلت الهيئة خلال شهر آب 2018، شكوى واحدة حول عدم تنفيذ قرارات المحاكم، وهي على النحو التالي:

- مطالبة المواطن (أ. ش) بتنفيذ مضمون القرار القضائي والافراج عنه. حيث انه محتجز منذ 6/8/2018 لدى شرطة جنين وبتاريخ 7/8/2018 صدر قرار افراج عنه بالكفالة من محكمة أحداث جنين. وبقي هناك 15 قرار صدرت خلال الشهور والسنوات السابقة ما زالت دون تنفيذ.

 

 

انتهى

 

 

للمزيد من التقارير الشهرية انقر هنا