التقرير الشهري حول الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان والحريات في فلسطين خلال شهر أيار 2016

لتحميل التقرير بصيغة PDF الرجاء الضغط هنا

استمرت الانتهاكات الداخلية خلال شهر أيار من العام 2016 بوتيرة متفاوتة، يبرز هذا التقرير أهم الانتهاكات التي رصدتها الهيئة، وقد خلصت الهيئة من مجمل ما رصدته من انتهاكات إلى ما يلي:

انتهاكات حقوق الإنسان الداخلية

الانتهاك

الشهر السابق نيسان 2016

الشهر الحالي أيار 2016

الضفة الغربية

قطاع غزة

حالات الوفاة غير الطبيعية

8

20

9

11

شكاوي حول التعذيب وسوء المعاملة

37

37

16

21

انتهاك الحق في إجراءات قانونية سليمة

20

60

27

33

التوقيف على ذمة المحافظ

6

17

17

0

الاعتداء على التجمعات السلمية

6

9

5

4

عدم تنفيذ أو التأخير في تنفيذ الأحكام

6

4

4

0

انتهاك الحق في التنقل والسفر

3

1

1

0

أحكام الإعدام

3

3

0

3

الفصل من الوظيفة العمومية

4

2

2

0

  • رصدت الهيئة 20 حالة وفاة غير طبيعية في حين رصدت 8 حالات في الشهر الذي سبقه.
  • تلقت الهيئة 37 شكوى حول التعذيب وسوء المعاملة في حين تلقت 37 شكوى في الشهر الذي سبقه.
  • تلقت الهيئة 60 شكوى حول انتهاك الحق في اجراءات قانونية عادلة، والاحتجاز دون توفر ضمانات المحاكمة العادلة، في حين تلقت الهيئة 20 شكوى في الشهر الذي سبقه.
  • تلقت الهيئة 17 شكاوى حول التوقيف على ذمة المحافظ في الضفة، فيما تلقت 6 شكاوى في الشهر الذي سبقه.
  • سجلت الهيئة 9 اعتداءات على تجمعات سلمية واعتداء على الحريات الصحافية والتقييد على حرية الرأي والتعبير في حين وثقت الهيئة في الشهر الذي سبقه اعتداءات.
  • تلقت الهيئة 4 شكاوى حول عدم تنفيذ أو التأخير في تنفيذ أحكام المحاكم، في حين سجلت 6 شكاوى في الشهر الذي سبقه.
  • وثقت الهيئة 7 حالات اعتداء على المؤسسات العامة في الضفة وحالة واحدة في الشهر الذي سبقه.
  • وثقت الهيئة تنفيذ أحكام بالإعدام صادرة عن المحكمة العسكرية العليا في غزة.
  • وثقت الهيئة فصل موظفين من الضفة الغربية من الوظيفة العمومية فصلاً تعسفياً إما بحجة أنهم ليسوا من الأشخاص ذوي الإعاقة أو دون إبداء الأسباب.

 

تفاصيل الانتهاكات:

أولاً: انتهاكات الحق في الحياة والسلامة الشخصية.

رصدت الهيئة 20 حالة وفاة خلال شهر أيار. منها 9 حالات وقعت في الضفة الغربية و11 حالة وقعت

في قطاع غزة. توزعت تلك الحالات على النحو التالي: 4 حالات وفاة وقعت في ظروف غامضة، حالتان وقعتا في الضفة الغربية وحالتان في قطاع غزة. 7 حالات وفاة وقعت نتيجة حوادث الشجارات والقتل الخطأ،3 منها وقعت في قطاع غزة، و4 حالات في الضفة الغربية. 9 حالات وفاة وقعت نتيجة عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة، 6 وقعت في القطاع و3 وقعت في الضفة. حالات وفاة نتيجة تنفيذ حكم الإعدام في قطاع غزة.

توضيح لحالات الوفاة:

  1. 1. حالات الوفاة في ظروف غامضة.

- بتاريخ 6/5/2016 توفيت المواطنة (ر.أ) 26 عاماً من سكان مدينة أريحا، جراء تسممها بشرب مادة سامة. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد أدخلت المواطنة المذكورة مستشفى أريحا الحكومي في حاله وصفت بالحرجة نتيجة شربها مبيد زراعي. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، وقررت النيابة العامة إحالة الجثة لمعهد الطب العدلي لتشريحها والوقوف على أسباب الوفاه.

- بتاريخ 7/5/2016 توفي (أ.ن)36 عاماً من حي تل الزعتر بمحافظة شمال غزة، جراء إصابته بحروق خطيرة نتيجة اشتعال النار في اسطوانة غاز للطهي داخل منزل العائلة. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد نفلت الجثة إلى المستشفى الإندونيسي في بيت لاهيا. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، وتم تحويل الجثة للطب الشرعي.

بتاريخ 16/5/2016 عثر على جثة المواطن (م.ن) 66 عاماً في بركة مياه في بلدة ميثلون بمحافظة جنين. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقا  في الحادث.

- بتاريخ 27/5/2016 عثر على جثة المواطن (ع.ع) 53 عاماً، جراء تعرضه للطعن بواسطة آلة حادة "سكين" في منطقتي الرقبة والصدر، ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد عثرت الشرطة على الجثة في غرفة كان قد استأجرها في شارع رقم (2) في بلدة القرارة شمال مدينة خانيونس، وفتحت تحقيقاً في الحادث وأوقفت مشتبهاً به في ارتكاب الجريمة.

2. حالات الوفاة على خلفية الشجارات أو الخلافات العائلية والقتل الخطأ.

- بتاريخ 8/5/2016 توفي المواطن (ف. ز) 54 عاماً من بلدة بني نعيم بمحافظة الخليل، جراء إصابته بثلاثة أعيرة نارية في الصدر. ووفقاً للمعلومات المتوفرة لدى الهيئة فقد أصيب المواطن المذكور بعد أطلاق النار عليه من أحد أقاربه في شجار عائلي وقع في البلدة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، وتقرر تشريح الجثة، وشرعت النيابة العامة بالتحقيق. وبعد الحادث أحرق أهل القتيل نحو 20 منزلاً ومحلاً تجارياً ومزرعتين تملكها عائلة القاتل.

- بتاريخ 11/5/2016 توفي المواطن (ع.أ) 22 عاماً من مدينة خانيونس، جراء إصابته بعيار ناري في الرأس. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فإن المواطن أصيب خلال شجار عائلي تم خلاله استخدام الأسلحة النارية، وتم نقله إلى مستشفى غزة الأوروبي وتوفي قبل وصوله المستشفى. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، وأوقفت عدداً من المشتبه بهم بإطلاق النار على ذمة التحقيق.

- بتاريخ 12/5/2016 توفيت المواطنة (ث. أ) 78 عاماً من مدينة غزة جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة تعرضها للضرب بآلة حادة على رأسها. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فإن المواطنة وصلت إلى مستشفى الشفاء بغزة جثة هامدة. حضرت النيابة العامة والشرطة إلى المكان وفتحتا تحقيقاً في الحادث، وتم توقيف عدد من المتهمين، تبين أن الوفاة حدثت على خلفية جريمة سطو على منزل المغدورة.

- بتاريخ 17/5/2016 توفي المواطن (ع. ع63 عاماً من قرية دير الحطب بمحافظة طولكرم جراء إصابته بطعنات بآلة حادة. ووفقاً للمعلومات المتوفرة لدى الهيئة فقد توفي المواطن المذكور نتيجة طعنه بسكين في صدره خلال شجار عائلي. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، وتم إلقاء القبض على الجاني.

- بتاريخ 18/5/2016 توفي الطفل (أ. ن) 4 أعوام من سكان مخيم جباليا جراء اختناقه، وقد نقل إلى المستشفى الاندونيسي في بيت لاهيا. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد توفي الطفل المذكور جراء تعرضه للاعتداء على يد شقيقته، التي قامت بالضغط بيدها على رقبته وإغلاق فمه باليد الأخرى، ما أدى إلى وفاته على الفور. فتحت الشرطة والنيابة العامة تحقيقاً بالحادث، وتم تحويل جثة الطفل إلى الطب الشرعي، وتم توقيف المتهمة على ذمة التحقيق.

- بتاريخ 26/5/2016 توفي المواطن (ع. س) 36 عاماً من بيت لحم، جراء إصابته بجروح خطيرة نتيجة ضربه بآلات حادة. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة، فقد توفي المواطن المذكور بعد الاعتداء عليه في شجار وقع في المدينة بتاريخ 19/5/2016، ونقل على إثرها إلى مستشفى الجمعية العربية حيث توفي. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، وتقرر تحويل الجثة إلى التشريح وتم توقيف عدد من المتهمين على ذمة التحقيق.

بتاريخ 26/5/2016 توفي المواطن (أ. ج) 27 عاماً من بلدة السيلة الحارثية بمحافظة جنين جراء إصابته بعدة أعيرة نارية. ووفقاً للمعلومات المتوفرة  للهيئة، فقد أطلق مجهولون أعيرة نارية تجاه مركبة في شعفاط بمحافظة القدس، بداخلها أربعة مواطنين من عائلة جرادات من بلدية السيلة الحارثية، ونجم عن ذلك وفقاً لشهود عيان مقتل المواطن المذكور وإصابة مواطن آخر إصابة خطيرة. وقد انتشر خبر القتل في بلدة السيلة الحارثية واعتقد أهالي المغدور أن القاتل من عائلة الجاسر الذين يوجد بينهما خلاف (ثأر عائلي). لذلك فقد أقدم غاضبون من عائلة جرادات بإحراق عشرة منازل لعائلة الجاسر وصالة أفراح.

3. حالات الوفاة بسبب عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة.

- بتاريخ 6/5/2016 توفي الأطفال (ي. أ) 3 أعوام، و(ر. أ) عامان، و(ن. أ) 10 أشهر، جراء إصابتهم بحروق شديدة نتيجة حريق نشب في منزل العائلة بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فإن سبب الحريق إشعال شمعة للإضاءة خلال انقطاع التيار الكهربائي عن المنطقة، وعثر على جثامين الأطفال الثلاثة في حالة تفحم واحتراق بالكامل، كما وأصيب شقيقهم الرابع مهند 8 أعوام بجراح حرجة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 14/5/2016 توفيت الطفلة (ت. أ) عامان من مخيم بيت لاهيا شمال مدينة غزة، جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة سقوطها من مكان مرتفع. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فإن الطفلة المذكورة سقطت من شرفة شقة سكنية في الطابق الثالث. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً لمعرفة ملابسات الحادث.

- بتاريخ 15/5/2016 توفي المواطن (س. أ) 24 عاماً من مدينة الخليل جراء إصابته بجروح خطيرة نتيجة سقوط رافعه شوكية (مزليك) عليه أثناء عمله في أحد المصانع في مدينة الخليل. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، كما شرعت النيابة العامة بالتحقيق.

- بتاريخ 21/5/2016 توفي الطفل (م. أ) 6 أعوام من بيت حانون شمال مدينة غزة، جراء إصابته بجروح خطيرة نتيجة سقوط جسم حاد وثقيل عليه. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فإن الطفل المذكور سقط عليه باب خشبي ثقيل الوزن أثناء لعبه في ساحة بجوار الكرفان الذي تعيش فيه أسرته، بعد فقدان منزلهم في العدوان الاحتلالي الأخير على قطاع غزة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 26/5/2016 توفي المواطن (أ. ح) 21 عاماً من سكان مخيم المغازي جراء إصابته بجروح خطيرة ناتجة عن إصابته بصعقة كهربائية، ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فإن المواطن المذكور كان يعمل في إحدى الاستراحات الواقعة على شاطئ بحر رفح، تعرض لصعقة كهربائية أثناء الاستحمام في حمام الاستراحة بسبب وجود أسلاك كهربائية تالفة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 26/5/2016 توفيت المواطنة (ن. م) 40 عاماً من بلدة بني نعيم بمحافظة الخليل جراء اختناقها غرقاً بعد سقوطها في بئر مياه بالقرب من المنزل. ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، وشرعت النيابة العامة بالتحقيق في الحادث، وتقرر تشريح الجثة.

- بتاريخ 30/5/2016 توفي المواطن (س. أ) 31 عاماً من بلدة تفوح بمحافظة الخليل جراء إصابته بجروح خطيرة نتيجة سقوط قضيب حديدي على رأسه أثناء عمله في ورشة بناء في البلدة، وقد نقل إلى المستشفى الأهلي في الخليل وتوفي هناك، ووفقاً للمعلومات المتوفرة للهيئة فقد حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

4. الإصابة نتيجة فوضى وسوء استخدام السلاح.

- بتاريخ 7/5/2016 وعند الساعة الثامنة مساءً اقتحمت قوة أمنية من جهازي الشرطة والأمن الوطني مخيم جنين من أجل تنفيذ قرار قضائي، وفي تلك الأثناء وقع اشتباك مسلح بين القوة الأمنية وعناصر مسلحة من المخيم ما أدى إلى وقوع إصابات بين المواطنين.

5. تنفيذ أحكام بالإعدام.

- بتاريخ 31/5/206 نفذت وزارة الداخلية في قطاع غزة حكم الإعدام بحق ثلاثة مواطنين على النحو التالي:

* المواطن محمد فتحي محمد عثمان (29) عاماً من سكان مدينة رفح، الصادر بحقه حكماً بالإعدام شنقاً من محكمة بداية خانيونس، بتاريخ 10/7/2013 بعد إدانته بتهمة القتل قصداً.

* المواطن يوسف محمد أبو شملة (38) عاماً من محافظة غزة، الصادر بحقه حكماً بالإعدام شنقاً من محكمة بداية دير البلح، بتاريخ 28/5/2014، بعد إدانته بتهمة القتل قصداً.

* المواطن أحمد حلمي عبد القادر شراب (43) عاماً من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، الصادر بحقه حكماً بالإعدام رمياً بالرصاص من المحكمة العسكرية الدائمة في غزة، بتاريخ 15/5/2014، بعد إدانته بتهمة القتل قصداً.

ويشار إلى أنه قد تم تنفيذ الحكم دون مصادقة الرئيس على تلك الأحكام، وهو حق حصري له وفقاً لأحكام القانون الأساسي، الأمر الذي يشكل جريمة نظراً لمخالفته أحكام القانون الأساسي، وقد أصدرت الهيئة في حينه بياناً أدانت فيه تنفيذ هذه الأحكام.

6. التعذيب أثناء التوقيف – المعاملة القاسية والمهينة. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير 37  شكوى تتعلق بالتعذيب وسوء المعاملة، منها 16 شكوى في الضفة الغربية و21 شكوى في قطاع غزة، وقد وردت الشكاوى في الضفة الغربية على النحو التالي: 14شكاوى ضد جهاز الشرطة، شكوى واحدة ضد جهاز الأمن الوقائي، وشكوى واحدة ضد جهاز المخابرات العامة. أما في قطاع غزة فقد توزعت الشكاوى على النحو التالي 16 شكوى ضد جهاز الشرطة، و5 شكاوى ضد جهاز الأمن الداخلي. وقد استخدمت وسائل متعددة في تعذيب المشتكين وفقاً للشكاوى المقدمة، فقد استخدمت وسيلة الشبح والضرب بواسطة الأيدي والأرجل، واستخدام العصي، إلى جانب الشتم والتحقير.

ثانياً: انتهاك الحق في إجراءات قانونية عادلة ويشمل هذا الحق الاعتقال التعسفي والاعتقال على خلفية سياسية والتوقيف على ذمة المحافظين والعرض على القضاء العسكري.

الاحتجاز التعسفي ولأسباب سياسية. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير60 شكوى حول عدم صحة إجراءات التوقيف، كون توقيف المشتكين كان إما لأسباب سياسية أو توقيفاً تعسفياً. 27 شكوى في الضفة الغربية و33 شكوى في قطاع غزة.

أما في مجال التوقيف على ذمة المحافظ، فخلال شهر أيار 2016 جرى توقيف 17 مواطناً على ذمة المحافظ، أفرج عن 10 منهم في حين بقي 7 مواطنين رهن التوقيف مرفق رقم (1).

ثالثاً : الاعتداء على المؤسسات العامة، والأملاك العامة والخاصة والاعتداء على الأشخاص:

- بتاريخ 8/5/2016 قام أحد المواطنين في البلدة القديمة من مدينة الخليل بالتهجم على مدير عام لجنة إعمار الخليل وتهديده وتكسير زجاج مركبته، كما قام بتكسير مكتب الاستقبال بمقر اللجنة، وقدمت اللجنة شكوى للشرطة التي باشرت التحقيق في الحادث، وبتاريخ 30/5/2016 علقت لجنة اعمار الخليل الدوام احتجاجا على تهديدات من بعض المواطنين لموظفيها، وقال مدير عام اللجنة إنهم يتعرضون للمضايقات من المواطنين نتيجة عملهم وخاصة اذا لم يتم الاستجابة لطلبات المواطنين المقدمة للجنة، والتي هي خارج نطاق عمل اللجنة.

بتاريخ 15/4/2016 وفي ساعات الصباح أطلق مجهولون عيارات نارية باتجاه مركبة المحامي مصطفى عزامطة خلال توقفها أمام منزله في مدينة جنين، ما أدى إلى إلحاق أضرار مادية بها. ووفقاً للمعلومات المتوفرة لدى الهيئة فقد حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً لمعرفة ملابسات الحادث، ومازالت إجراءات التحقيق جارية. يشار إلى أن المواطن المذكور هو محامي هيئة الأسرى والمحررين في محافظة جنين.

- بتاريخ 18/5/2016 قام مجهولون بإطلاق النار باتجاه منزل القاضي محمد أبو رحمة رئيس محكمة صلح يطا، ووفقاً للمعلومات المتوفرة لدى الهيئة، فقد أطلقت النيران من قبل ثلاثة أشخاص يستقلون مركبة وذلك في حوالي الساعة الحادية عشرة ليلاً، وقد تضررت إحدى المركبات المتوقفة في كراج المنزل. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

بتاريخ 18/5/2016 اعتصم عدد من المواطنين في مدينة جنين أمام مقر شركة كهرباء الشمال في مدينة جنين وخلال الاعتصام أغلق المحتجون مقر الشركة، كما تم تكسير زجاج النوافذ الأمامية للشركة. حضرت على الفور قوة من جهاز الشرطة الخاصة. وفي اليوم التالي بتاريخ 19/5/2015 أغلق التجار محالهم التجارية وخرجت مسيرة أمام دوار جنين الرئيسي احتجاجا على القبض على عدد من التجار بتهمة تخريب ممتلكات شركة كهرباء الشمال، وفي وقت لاحق أفرج عن التجار بعد سحب شركة كهرباء الشمال الشكوى بطلب من محافظ جنين. يشار إلى أن سبب الاحتجاج هو الانقطاع المستمر للكهرباء في المدينة، في الوقت الذي أصدرت فيه شركة كهرباء الشمال بياناً صحافياً أشارت فيه أن سبب الانقطاع المستمر للتيار الكهربائي هو مشاكل تقنية لدى الاحتلال الإسرائيلي المزود الأساسي للكهرباء لشركة كهرباء الشمال.

- بتاريخ 19/5/2016، أحرق مجهولون السيارة الشخصية المملوكة للرائد مريد سالم الأخرسي نائب مدير شرطة مكافحة المخدرات في شرطة محافظة رفح. ووفقاً للمعلومات المتوفرة لدى الهيئة، فقد كانت السيارة متوقفة في الطابق الأرضي لمنزل المواطن المذكور الكائن في مخيم الشابورة في مدينة رفح. حضرت الشرطة وقوات الدفاع المدني للمكان، تم إخماد الحريق، وفتحت الشرطة تحقيقاً في الحادث، وأوقفت عدد من المشتبه بهم.

- بتاريخ 23/5/2016 نُشر تهديد لرئيس النيابة العامة الأستاذ خضر الطوباسي على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك" وبتاريخ 24/5/2016 تم نشر مادة جديده، وقد فتحت وحدة الجرائم الإلكترونية تحقيقاً في الحادث.

بتاريخ 25/4/2016 أحرق مجهولون منازل تعود لعائلة جاسر في بلدة السيلة الحارثية بمحافظة مدينة جنين ما أدى إلى الحاق أضرار كبيرة في الممتلكات. وافاد عدد أفراد عائلة جاسر بانهم استغاثوا بجهاز الشرطة لحمايتهم ولكن دون جدوى. يشار إلى أن الاعتداءات بحق عائلة جاسر تواصلت منذ تاريخ 24/2/2016 بسبب شبهة أن أحد افراد العائلة قام بقتل العميد أيمن جرادات في جهاز الأمن الوطني على خلفية ثأر عائلي.

رابعاً: انتهاكات حرية الرأي والتعبير والإعلام والتجمع السلمي.

- بتاريخ 3/5/2016 تلقت الهيئة شكوى من المواطن أديب بركات عطية الأطرش 26 عاماً من مدينة الخليل، جاء فيها أنه بتاريخ 18/4/2016 علم خلال عودته من قبرص، أنه مطلوب لجهاز المخابرات العامة في الخليل وبتاريخ 19/4/2016 ذهب لمقر الجهاز. وتم استدعاؤه ثلاث مرات منذ ذلك التاريخ، وبتاريخ 2/5/2016 تم استدعاؤه والتحقيق معه لمدة يوم واحد حول مؤتمر إعلامي ونشاطات طلابية في قبرص. المواطن المذكور طالب إعلام في أحدى جامعات قبرص، وقد تم اخلاء سبيله وحجز جواز سفره.

- بتاريخ 6/5/2016 أوقف جهاز الأمن الوقائي في رام الله المواطن خالد زغلول قاسم خطيب 34 عاماً من سكان بيت ريما وذلك على خلفية منشورات على الفيسبوك حول انتمائه للمذهب الشيعي وما زال موقوفاً.

- بتاريخ 9/5/2016 فضت شرطة المباحث العامة في مركز شرطة رفح اعتصاماً لخريجي الجامعات العاطلين عن العمل في محافظة رفح والذين قُدر عددهم بـ (20) مواطناً، وحمل المعتصمون يافطات تطالب بتوفير فرص عمل، الاعتصام جاء بدعوة عبر موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك". احتجزت الشرطة اثنين من المعتصمين والتحقيق معهما على خلفية الاعتصام، وتم إخلاء سبيلهما فيما بعد.

- بتاريخ 9/5/2016 استدعى جهاز الشرطة في رفح المواطن عادل السيد المشوخي 32 عاماً من مدينة رفح، ويعمل مساعد أول في الشرطة العسكرية بغزة. ووفقاً لإفادة المواطن للهيئة فإنه تم احتجازه لمدة ساعتين في مركز شرطة رفح والتحقيق معه حول نشر فيديو يطالب فيه الحكومة بالتنحي على خلفية الأوضاع الاقتصادية السيئة في قطاع غزة، وفي اليوم التالي تكرر احتجازه، وبتاريخ 11/5/2016 تم استدعاؤه إلى مقر الشرطة العسكرية بمدينة عزة وتم تحويله إلى جهاز الأمن الداخلي حيث تم التحقيق معه حول الفيديو وأخلي سبيله بتاريخ 18/5/2016.

- بتاريخ 11/5/2016 أوقف جهاز المخابرات العامة في مدينة رام الله المواطن كفاح محمد محمود قزمار وذلك على خلفية تعبيره عن رأيه على صفحات التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وقد أخلي سبيله بتاريخ 17/5/2016.

- بتاريخ 15/5/2016 فضت قوة تابعه للمباحث العامة في مركز شرطة العباس اعتصام المواطنين سعيد نبيل لولو 29عاماً ورائد نصر 25عاماً  وكلاهما من مدينة غزة، واحتجازهما والتحقيق معهما واجبارهما على التوقيع على تعهدات بعدم التجمع في ساحه الجندي المجهول. المواطنان يحملان شهادات جامعية وعاطلان عن العمل كانا قد بدءا الاعتصام بتاريخ 27/4/2016 أمام الجندي المجهول بغزة والإعلان عن إضراب مفتوح عن الطعام حتى حل قضية الخريجين وإيجاد فرص عمل، وتعرضا في أكثر من مرة من قبل عناصر تابعة للمباحث العامة والأمن الداخلي لمضايقات كالتهديد بالاحتجاز وتمزيق ملصقات وبوسترات لفض الاعتصام ومغادرة المكان.

 

- بتاريخ 18/5/2016 احتجز جهاز الأمن الداخلي الناشط الشبابي سعيد رضوان الطويل 30 عاماً من مدينة رفح وهو عضو في نقابة الصحفيين الفلسطينيين، وخلال احتجازه تم التحقيق معه حول نشاطه الإعلامي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وبعد يومين تم إخلاء سبيله.

- بتاريخ 24/5/2016 تلقت الهيئة شكوى من المواطن ممدوح محمود محمد حمامرة 32 عاماً من مدينة بيت لحم، جاء فيها أنه يعمل مراسلاً لفضائية القدس في محافظتي الخليل وبيت لحم وأنه بتاريخ 23/5/2016 وأثناء عودته من تركيا بعد مشاركته في منتدى فلسطين للإعلام والاتصال، تم استدعاؤه من قبل جهاز المخابرات العامة في مكتب الجهاز في استراحة أريحا، ومكث لديهم حوالي ساعة تم استجوابه عن طبيعة سفره ومشاركته في المنتدى، وأفاد أن استدعاءه جاء على خلفية مشاركته في المنتدى وعلى خلفية عمله الصحافي وعلى خلفية سياسية، كما جرى تفتيش حقيبة سفره وتوثيق وتسجيل محتوياتها واحصاء المبلغ المالي الشخصي الموجود معه، وتم تسليمه طلب لمقابلة جهاز المخابرات العامة في بيت لحم بتاريخ 25/5/2016.

- بتاريخ 30/5/2016 أزالت مجموعة من قوى الأمن الفلسطيني أغلبهم من جهاز الأمن الوقائي في الخليل  اليافطات والبوسترات والملصقات الدعائية لمؤتمر حزب التحرير، وبتاريخ 1/5/2016 أزالوا البوسترات الموجودة على الأعمدة وبتاريخ 2/5/2016 أزالوا بوستر ضخم بالقرب من الحاووز الثاني، وبوستر آخر عن أحد البنايات في طلعة ادعيس، وأزالوا ملصقات عن الجدران وبوسترات معلقة بين الأعمدة، وتم مصادرة كل ما تم ازالته من قبل جهاز الأمن الوقائي، بالإضافة الى أنه تم توقيف عدد من شباب حزب التحرير أثناء قيامهم بتعليق البوسترات، مع العلم أنه تم إعلام المحافظ حسب القانون بموعد عقد المؤتمر في ساحة ملعب مدرسة إبن رشد يوم السبت الموافق 7/5/2016.

 

خامساً: انتهاك الحق في السفر

- تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير شكوى المواطن (س. ش) 36 عاماً من مدينة غزة، أفاد فيها أنه تقدم بطلب للحصول على جواز سفر عبر مكتب أبو الخير للسياحة والسفر، منذ نيسان 2015، وتم إبلاغه برفض طلبه من قبل وزارة الداخلية برام الله.

سادساً: الفصل من الوظيفة العامة (الفصل التعسفي) وشرط السلامة الأمنية.

- تلقت الهيئة خلال شهر أيار شكوى من المواطن (ع. ز) 26 عاماً من مدنية الخليل، والذي أفاد فيها أنه بتاريخ 14/4/2016 تقدم لمديرية داخلية الخليل بطلب من أجل الحصول على شهادة حسن سير وسلوك، إلا أنه لم يحصل عليه بسبب رفض كل من جهازي الأمن الوقائي والمخابرات اعطاؤه هذه الشهادة، وأفاد المواطن أنه بحاجة لهذه الشهادة من أجل تقديمها مع طلب لوزارة النقل والمواصلات لقبوله مدرب قيادة مركبات.

- تلقت الهيئة خلال شهر أيار شكوى من المواطن (أ. أ) أفاد فيها أنه وبتاريخ 15/12/2015 تم تعيينه للعمل بوظيفة معلم وقد جاء تنسيبه للتعيين على بند الأشخاص ذوي الإعاقة، وذلك لكونه من الأشخاص ذوي الإعاقة، وبتاريخ 29/3/2016 قررت وزارة التربية والتعليم فصله على اعتبار أنه يعاني حالة مرضية وليس من الأشخاص ذوي الإعاقة مع أن نسبة العجز لديه 50%.

سابعاً: الاستيلاء على ممتلكات المواطنين بدون حكم قضائي.

- بتاريخ 12/5/2016 أوقف جهاز الأمن الوقائي المواطن قتادة رسمي عارف دوفش 24 عاماً من مدينة الخليل على خلفية سياسية، وتم مصادرة جهاز حاسوب من نوع PC وهو جهاز تعود ملكيته لوالدته التي تعمل معلمة، وحتى تاريخ إعداد هذا التقرير لم يتم إعادته لمالكته.

- بتاريخ 3/5/2016 أوقف جهاز الأمن الوقائي في مدينة الخليل المواطن سامح محمد عيد خطيب 34 عاماً من مدنية الخليل وتم مصادرة جهاز حاسوب محمول وجهاز جوال وبطاقته الشخصية وتم إعادتها في وقت لاحق.

- في شهر أيار قام جهاز الأمن الوقائي في مدينة الخليل بتفتيش محل المواطن أحمد فتح الله عبد السلام سلهب 47 عاماً من مدنية الخليل، وتم مصادرة هاتفه النقال من نوع جلاكسي اس 3 وأغراض أخرى تم استعادتها باستثناء جهاز الهاتف النقال.

 

ثامناً: التأخير والمماطلة في تنفيذ قرارات المحاكم الفلسطينية.

تلقت الهيئة خلال شهر أيار 4 شكاوى حول عدم تنفيذ قرارات المحاكم، نفذت جميعها في وقت لاحق، وقد كانت الشكاوى على النحو التالي:

- بتاريخ 1/5/2016 أوقف جهاز الأمن الوقائي في بيت لحم المواطن خليل مصطفى خليل كنعان 18 عاماً من مدينة بيت لحم، وبتاريخ 15/5/2016 قررت محكمة صلح بيت لحم الإفراج عنه بكفالة وعلى الرغم من تقديم الكفالة المطلوبة إلا أن الجهاز أستمر في توقيفه لغاية تاريخ 19/5/2016.

- بتاريخ 3/5/2016 أوقف جهاز الأمن الوقائي المواطن سامح محمد عيد الخطيب 34 عاماً على خلفية انتمائه لحزب التحرير، وبتاريخ 4/5/2016 عرض على المحكمة وقررت اخلاء سبيله بكفالة شخصية إلا أن جهاز الأمن الوقائي لم ينفذ القرار إلا بتاريخ 8/5/2016 بعد تقديم الكفالة للمحكمة، علماً أن التأخر بدفع الكفالة كان بسبب منع الجهاز المواطن من الاتصال بذويه لتبليغهم بقرار المحكمة.

- بتاريخ 9/5/2016 أوقف جهاز الأمن الوقائي في الخليل المواطن منتصر حلمي عبد الحليم كركي 23 عاماً من مدينة الخليل، وبتاريخ 17/5/2016 قررت محكمة صلح الخليل الإفراج عنه بكفالة وعلى الرغم من تقديم الكفالة المطلوبة للمحكمة إلا أن جهاز الأمن الوقائي لم ينفذ قرار الإفراج، واستمر في توقيفه وعرضه على النيابة العامة وبتاريخ 22/5/2016 أفرج عنه.

- بتاريخ 18/4/2016 أوقف جهاز المخابرات العامة في مدينة الخليل المواطن بسام محمد أحمد غنيمات 35 عاماً من بلدة صوريف بمحافظة الخليل وبتاريخ 8/5/2016 قررت محكمة صلح حلحول الإفراج عنه، ورغم ذلك لم يتم تنفيذ قرار المحكمة والإفراج عنه إلا بتاريخ /5/2016.

أضف إلى ذلك وجود 13 قراراً صدرت خلال الشهور والسنوات السابقة ما زالت دون تنفيذ.

تاسعاً: رصد الهيئة للسياسات العامة والعملية التشريعية.

قرارات مجلس الوزراء

بتاريخ  10/5/2016 قرر مجلس الوزراء التنسيب للرئيس بتعديل قرار بقانون الخدمة المدنية. وتقوم الهيئة بدراسة القرار بقانون في إطار الائتلاف الأهلي للرقابة على التشريعات. كما قرر المجلس إحالة مشروع قرار بقانون رعاية أُسر الشهداء والجرحى داخل الوطن، ومشروع قرار بقانون بشأن إجراء الدراسات الدوائية إلى أعضاء مجلس الوزراء لدراستها وإبداء الملاحظات بشأنها، لاتخاذ المقتضى القانوني المناسب. كما صادق مجلس الوزراء على مشروع قانون المعاملات الإلكترونية، لتسهيل وتنظيم المعاملات الإلكترونية بواسطة رسائل أو سجلات إلكترونية معتمدة. كما قرر المجلس إحالة مشروع نظام تحديد عدد أعضاء مجالس الهيئات المحلية إلى أعضاء مجلس الوزراء، لدراسته وإبداء الملاحظات بشأنه لعرضه في جلسة مقبلة، تمهيداً لإجراء انتخابات الهيئات المحلية في موعدها.

كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية في قطاع غزة

بتاريخ 11/05/2016 أقرت كتلة الإصلاح والتغيير في المجلس التشريعي  مشروع قانون معدل لقانون الإجرائيات الجزائية  رقم )3( لسنة 2001 بالمناقشة العامة المقدم من اللجنة القانونية، تمهيداً لعرضه على المجلس لا قراراه بالقراءات المتتالية الأولى والثانية حسب النظام الداخلي للمجلس التشريعي.

كما صادقت كتلة الإصلاح والتغيير في المجلس التشريعي يوم الاربعاء بتاريخ 25/05/2016 على أحكام الإعدام الباتة والصادرة في غزة، وقد اصدرت الهيئة بتاريخ 25/5/2016 بياناً للجهات المسؤولة في قطاع غزة العدول عن نيتها تنفيذ أحكام الإعدام في قطاع غزة وعدم اتخاذ أي تدابير أو إجراءات استثنائية أو منح أي صلاحيات لأي جهة دون اختصاص، واحترام القواعد القانونية التي ينص عليها القانون الأساسي وقانون الإجراءات الجزائية الفلسطيني وتوفير ضمانات المحاكمة العادلة للمتهمين. وعقب تنفيذ عقوبة الإعدام بحق ثلاثة مواطنين يوم 31/5 أدانت الهيئة تنفيذ وزارة الداخلية لأحكام إعدام المواطنين الثلاثة في مركز إصلاح وتأهيل غزة "الكتيبة"، وجددت موقفها المعارض لهذه العقوبة خاصة في ظل غياب مصادقة الرئيس عليها، فيما يرقى إلى الإعدام خارج نطاق القانون.

 

 

 

انتهى


 

مرفق رقم(1)

قائمة بأسماء الأشخاص الذين تم توقيفهم على ذمة المحافظ:

ملاحظات

الجهة الموقوف على ذمتها

مكان التوقيف

تاريخ التوقيف

الاسم

ت

أفرج عنه

محافظ محافظة الخليل

شرطة القلعة

6/4/2016

أحمد شاكر حرب البدارين

1

أفرج عنه

محافظ محافظة الخليل

مركز إصلاح وتأهيل الظاهرية

13/5/2016

سامي  عيسى المشني

2

أفرج عنه

محافظ محافظة الخليل

مركز إصلاح وتأهيل الظاهرية

13/5/2016

ساكت عيسى المشني

3

أفرج عنه

محافظ محافظة الخليل

مركز إصلاح وتأهيل الظاهرية

13/5/2016

جمعة عيسى المشني

4

 

محافظ نابلس

وقائي نابلس

11/4/2016

صبري محمود صبري ذوقان

5

أفرج عنه

محافظ نابلس

وقائي نابلس

13/4/2016

عزيز نادر صلاح علاونة

6

أفرج عنه

محافظ جنين

وقائي جنين

13/4/2016

عبد الله غسان عثمان الخطيب

7

 

محافظ نابلس

وقائي نابلس

1/3/2016

أحمد طالب عبد الكريم حج حمد

8

أفرج عنه

محافظ جنين

وقائي جنين

24/4/2016

وسيم محمد سعيد زيود

9

أفرج عنه

محافظ جنين

وقائي جنين

26/4/2016

صادق جمال عبد الخالق عيسى

10

 

محافظ نابلس

وقائي نابلس

5/3/2016

هشام محمد فوزي بشكار

11

أفرج عنه

محافظ جنين

مخابرات جنين

26/4/2016

خالد وليد مهدي عمر

12

أفرج عنه

محافظ جنين

مخابرات جنين

28/5/2016

محمد مهدي عواد عمر

13

 

محافظ جنين

وقائي جنين

22/5/2016

محمود عبد الله عبد الرحمن قصراوي

14

 

محافظ طولكرم

مخابرات رام الله

26/4/2016

رائد محمد سلامة ضميري

15

 

محافظ رام الله

مركز اصلاح وتأهيل رام الله

16/5/2016

بيسان ساهر سليم دبور

16

 

محافظ رام الله

قسم المباحث العامة رام الله

14/5/2016

أمين خميس محمود مسالمة

17

للمزيد من التقارير الشهرية انقر هنا