أثر العدوان الإسرائيلي على حقوق المواطنين والخدمات الحيوية في قطاع غزة

 

أصدرت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" تقريراً بعنوان (أثر العدوان الإسرائيلي على حقوق المواطنين والخدمات الحيوية في قطاع غزة) خلال الفترة 10- 18 أيار/مايو 2021.

يبين تأثير العدوان الإسرائيلي على حقوق المواطنين في قطاع غزة إلى أربعة جوانب: انتهاكات حقوق الإنسان الأساسية، تدمير البنية التحتية، تقويض البنى الاقتصادية، وشلل أو عجز في تقديم الخدمات الحيوية. 

وهذا التقرير إلى أربعة محاور، تعرض حقائق موجزة عن الجوانب الأربعة سابقة الذكر. يتناول المحور الأول أبرز انتهاكات حقوق الإنسان في نقاط خمس: الحق في الحياة وسلامة الجسد، الحق في الصحة، الحق في السكن، والحق في التعليم، والحق في حرية العمل الصحفي، والحق في العبادة. أما المحور الثاني فيتناول تأثير العدوان الإسرائيلي على البنى الاقتصادية في قطاع غزة (الحق في التنمية). ويعرض المحور الثالث أبرز الحقائق عن تدمير البنية التحتية. وأخيراً يوضح التقرير كيف تسبب العدوان الإسرائيلي في شلل أو عجر الخدمات الحيوية في ثلاث نقاط: الخدمات الحكومية، خدمة الكهرباء، وخدمة الاتصالات والإنترنت.

ويغطي التقرير الفترة منذ بدء العدوان بتاريخ 10 أيار 2021 وحتى مساء يوم الثلاثاء الموافق 18 أيار 2021. ويعتمد التقرير على المنهج الوصفي، مستنداً إلى معلومات كيفية وكمية، تم الحصول عليها من مصادر ثانوية تتمثل في تقارير مراكز حقوق الإنسان، والبيانات والتصريحات الحكومية وفي مقدمتها وزارة الصحة في قطاع غزة، والجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، وبعض التصريحات لمسؤولين في وسائل الاعلام. 

لتحميل التقرير اضغط هنا

 

للمزيد من تقارير خاصة انقر هنا