أثر العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في مكافحة فيروس كورونا

الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تصدر ورقة حقائق حول أثر العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في مكافحة فيروس كورونا، نتيجة تزامن العدوان الإسرائيلي مع الجهود الوطنية في مكافحة فيروس كورونا، حيث تستعرض الآثار التي خلّفها العدوان على جهود مكافحة فيروس كورونا، وذلك من خلال عرض أبرز الاعتداءات التي اقترفتها قوات الاحتلال الحربي الإسرائيلي واستهدفت فيها، من ضمن ما استهدفته البنية التحتية للمؤسسات الصحية، بما في ذلك مراكز وأجهزة فحص الإصابة من هذا الفيروس، وأماكن إيواء المصابين منه، وأماكن علاجهم وتلقيهم للقاحات المضادة له، تستعرض التدابير المتخذة لمكافحة فيروس كورونا قبل العدوان، والأضرار التي أحدثها العدوان فيما يتعلق بمكافحة فيروس كورونا.

 

لتحميل الورقة اضغط هنا

للمزيد من تقارير خاصة انقر هنا