الهيئة المستقلة لتختتم دورة تدريبية تستهدف طلبة القانون في جامعة بيرزيت

رام الله/ اختتمت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان" ديوان المظالم " دورة تدريبية بعنوان "مدخل في حقوق الانسان" بالتعاون مع دائرة القانون في جامعة بيرزيت استهدفت طلبة القانون في الجامعة، في إطار تنفيذها برامج تدريبية تستهدف الطلبة في الجامعات بهدف تعزيز انتمائهم لقضايا حقوق الإنسان.

أكد الأستاذ أشرف صيام ممثلاُ عن دائرة القانون في الجامعة أهمية التدريب لما له من دور فعال في تطوير التطبيقات القانونية وخاصة الجانب المتعلق بحقوق الانسان، مثمناً دور الهيئة ومبادرتها الدائمة لتنفيذ لقاءات توعوية لطلبة الجامعة، لما لها من أثر في زيادة وعي الطلبة بحقوقهم في المجتمع الفلسطيني.

 وتطرق الحقوقي أنس بواطنة منسق المناصرة المجتمعية في الهيئة الى دور الهيئة المستقلة في تعزيز ثقافة حقوق الانسان في المجتمع الفلسطيني، من خلال بناء برامج تدريبية تستهدف الطلبة في الجامعات، والفئات المهمشة بهدف تطوير منظومة المواطنة واحترام الراي والراي الاخر وتعزيز ثقافة حقوق الإنسان.

وتناولت الجلسات التدريبية أهم الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، والحقوق المدنية والسياسية، ودور الهيئة في تلقي الشكاوي والرصد والتوثيق، وتم التركيز خلالها على مفاهيم حقوق الإنسان، والوقوف على واقع الحريات العامة على ضوء التشريعات الوطنية والمعايير الدولية ذات الصلة.

كما سعى المدربون إلى اكساب الطلبة مفاهيم النهج الحقوقي وضرورة تطبيقه خلال عملهم في المؤسسات العامة، عبر طرح عدة موضوعات حقوقية منها الحق في حرية الرأي والتعبير، والحق في التجمع السلمي، والحق في الحياة، مع الإشارة إلى القانون الدولي لحقوق الانسان وتبعيات انضمام دولة فلسطين الى الاتفاقيات الدولية واليات الرصد والتوثيق.

وعبر الطلبة المشاركون عبر ممثلهم الطالب محمود شجاعية رئيس نادي القانون في الجامعة عن تقديرهم للهيئة المستقلة لجهودها في التدريب، لما له من دور في زيادة المعرفة واكتساب المهارات القانونية والحقوقية للطلبة، معربين عن رغبتهم بتكرار التدريبات واللقاءات التوعوية لتعزيز مفاهيم حقوق الإنسان.