استهدفت عدداً من منتسبي الشرطة الهيئة المستقلة تختتم دورة إعداد مدربين في حقوق الإنسان

استهدفت عدداً من منتسبي الشرطة

الهيئة المستقلة تختتم دورة إعداد مدربين في حقوق الإنسان

 

أريحا/ اختتمت الهيئة المستقلة لحقوق الانسان "ديوان المظالم" بالشراكة مع الإدارة العامة للتدريب في جهاز الشرطة الفلسطينية دورة إعداد مدربين في قضايا حقوق الإنسان، واستمرت لمدة ثلاثة أيام بواقع 18 ساعة تدريبية في القرية السياحية.

وأكد المقدم حقوقي مفيد زريقات مدير دائرة السياسات والتخطيط في الإدارة العامة للتدريب، بجهاز الشرطة، الذي أن هذا التدريب يحظى باهتمام سيادة اللواء حازم عطا الله مدير عام الشرطة، ومدير الإدارة العامة للتدريب العقيد عبد الحكيم أبو الرب، مخاطباً الحضور بضرورة الالتزام التام والمشاركة والفاعلية، كون هذا التدريب يأتي في سياق تنمية مهارات الكادر الشرطي، ولا بد من ان تلتزم الشرطة بحقوق الإنسان في عملها، وان تكون جميع الإجراءات التي تقوم بها الشرطة ملتزمة بالقانون.

وقال الأستاذ إسلام التميمي مدير دائرة التدريب والتوعية والمناصرة في الهيئة، ان هذا التدريب يهدف لإكساب الفئة المستهدفة المعارف والمواقف والمهارات السلوكية اللازمة لتأهيلهم للتدريب في مجال حقوق الإنسان، والمساهمة في تدريب اقرانهم في الإدارات التي يعملون بها، بالاستناد لمبادئ تعليم الكبار، لتعزيز فهم وإدراك معايير ومواثيق حقوق الإنسان الدولية والوطنية، واستراتيجيات وتكتيكات التدريب ذات العلاقة.

والتقى الدكتور عمار الدويك مدير عام الهيئة المتدربين البالغ عددهم 15 مشاركة ومشارك من جهاز الشرطة، وقدم مداخلة حول أهمية التدريب في تعزيز ثقافة حقوق الإنسان لدى المكلفين بإنفاذ القانون، وضرورة احترام سيادة القانون، كما تطرق الى أهم القضايا المطروحة في مجال حقوق الإنسان على الساحة الفلسطينية.

وتركز التدريب على التعرف على الذات، وأنماط الشخصيات وطبيعة التحكم في الانفعالات، ومهارات الاتصال والتواصل  وانماط المدربين، وكيفيه بناء برنامج تدريبي فعال، والتعامل مع المتدربين أثناء التدريب، والتركيز على ضرورة نقل المعرفة وتطوير المهارات لضمان التأثير في السلوك، علاوة على دورة حياة التدريب وأهمية التدريب في قضايا حقوق الإنسان، لا سيما القضايا الشائكة بين الأمن وحقوق الإنسان، وقدم المتدربون مجموعة من العروض التي شكلت تطبيقات عملية للتدريبات التي حصلوا عليها أثناء التدريب، ومن المتوقع ان تساهم هذه  الدورة في نقل المعرفة والمهارات إلى باقي العاملين في جهاز الشرطة الفلسطينية.