الهيئة المستقلة تطالب تشكيل لجنة مستقلة في موضوع اللقاحات

الهيئة المستقلة تطالب تشكيل لجنة مستقلة في موضوع اللقاحات

طالبت صباح اليوم، الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" تشكيل لجنة تحقيق مستقلة لمعرفة حقيقة ما جرى في موضوع اللقاحات التي أثيرت مؤخراً، على أن تتكون من شخصيات طبية وحقوقية وقانونية للاطلاع على عقود توريد اللقاحات، بما يضمن الشفافية وعدم والوقوع بأخطاء ونشر النتائج بشكل علني.

جاءت مطالبة الهيئة خلال لقاء إذاعي تحدث خلاله الدكتور عمار الدويك مدير عام الهيئة، والذي حذر من التداعيات الخطيرة على الصحة العامة التي قد تنتج عن عدم ثقة المواطنين في اللقاحات وبالتالي العزوف عنها، وبين أن هناك العديد من المؤسسات والجهات التي تطالب إلى جانب الهيئة بلجنة تحقيق مستقلة في موضوع تبادل اللقاحات، معرباً عن أمله في أن يستجيب مجلس الوزراء لمطلب تشكيل اللجنة المستقلة خلال جلسة مجلس الوزراء اليوم.

وبين الدويك أن الهيئة كانت قد طلبت رسمياً من وزارة الصحة بتاريخ 9 حزيران الجاري أي قبل حدوث أزمة اللقاحات الاطلاع على جميع عقود التوريد الموقعة مع شركات انتاج وبيع اللقاحات، خاصة بعد صدور القانون الفلسطيني المنشور في الوقائع الفلسطينية المتعلق بالمسؤولية عن اللقاحات، والذي جاء صدوره استجابة لمطلب الشركات لحمايتها من أي تبعات قد تحدث نتيجة أخذ اللقاحات، كون اللقاحات لم تأخذ مداها الكافي في التجربة على المستوى العالمي.

وأشار الدويك إلى أن الهيئة قد اطلعت وخلال لقائه مع وزيرة الصحة الدكتورة مي كيلة على اتفاقية وزارة الصحة مع شركة فايزر، مشيراً إلى وجود اتفاقيات أخرى ومنها الاتفاقية الأم مع شركة فايزر وهي اتفاقية التوريد الأساسية، وأيضاً اتفاقية فايزر مع الجانب الإسرائيلي.

المقابلة في الرابط التالي