تصريح صحفي بشأن قصف مقر الهيئة المستقلة لحقوق الانسان والهيئة تطالب بتحقيق دولي على أعلى مستوى

12/11/2019

تصريح صحفي

بشأن قصف مقر الهيئة المستقلة لحقوق الانسان والهيئة تطالب بتحقيق دولي على أعلى مستوى

 

تعرض عند حوالي الساعة 9:50 من صباح اليوم الثلاثاء الموافق 12/11/2019 مقر الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" الرئيس في قطاع غزة، الذي يشغل ثلاث طبقات من مبنى بالقرب من المجلس التشريعي وسط مدينة غزة، إلى قصف صاروخي، أصاب الطابق الخامس إصابة مباشرة ما تسبب في تدمير محتويات المقر، كما أصيب نتيجة لذلك الأستاذ بهجت الحلو منسق وحدة التوعية والتدريب في قطاع غزة إصابة طفيفة، وقد تصادف أن غادر الزملاء الموجودين في هذا الطابق المكان قبل القصف بدقائق للمشاركة في اجتماع في الطابق السابع، ولولا العناية الإلهية لكان وقعت إصابات مباشرة بهم.

 

الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان إذ تستنكر ما تعرضت له مكاتبها في مدينة غزة فإنها تطالب المجتمع الدولي بالتحرك العاجل لوقف العدوان الذي تنفذه دولة الاحتلال منذ فجر هذا اليوم على قطاع غزة، حيث استهدفت منزل بهاء أبو العطا في حي الشجاعية بغزة واغتالته وزوجته، واصابت ابناءه بجراح مختلفة، كما وتطالب الهيئة وقف جرائم الحرب الإسرائيلية وتجنيب المدنيين كلفة إنسانية باهظة في ظل ما يعانيه قطاع غزة من تدهور في أوضاعه الاقتصادية والاجتماعية. كما تعتبر أن استهداف المؤسسات الحقوقية بهذا الشكل هو سابقة خطيرة يتطلب تدخلاً وتحقيقاً دولياً عاجلا وعلى أعلى مستوى. وستواصل الهيئة عملها في خدمة حقوق الإنسان وفضح الجرائم الإسرائيلية، وستستمر في متابعة موضوع قصف المقر مع الجهات الدولية والقضائية ذات العلاقة.

 

انتهى