تصريح صحفي بخصوص النازحين قسراً في فطاع غزة

17/5/2021

4/2021

تصريح صحافي

تنظر الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان "ديوان المظالم" بخطورة بالغة لأوضاع المواطنين الفلسطينيين النازحين قسراً من أماكن سكناهم الى مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين (الأونروا) في قطاع غزة، بسبب العدوان الحربي الإسرائيلي على القطاع، واستمراره لليوم الثامن على التوالي.

فقد نزح منذ بداية العدوان بتاريخ 10/5/2021، قرابة 41900 مواطن فلسطيني، إلى 45 مدرسة تابعة للأونروا في مختلف محافظات القطاع، ولم تقم أية جهة دولية حتى تاريخه بالتعامل مع هذه الأماكن كمراكز إيواء، مما يشكل خطورة على حياة المواطنين داخل المراكز في ظل تصاعد العدوان واستهدافه المباشر للمدنيين.

كما يعاني المواطنون النازحون من عدم توفر الخدمات الأساسية من مياه وطعام وكهرباء واحتياجات خاصة داخل تلك المراكز، علاوة على تكدسهم داخل هذه المدارس في ظل خطر جائحة كورونا، وانعدام مستلزمات الجهات الرسمية التي تأثرت نتيجة تعرضها للاستهداف من قبل هجمات الاحتلال.

وعليه، فإن الهيئة المستقلة تطالب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين القيام بواجبها القانوني تجاه النازحين في أماكن الايواء، وتحذر من خطورة أوضاعهم المعيشية والحياتية، كما تدعو المجتمع الدولي إلى تقديم كل ما يلزم لإغاثة وحماية المواطنين المعرضين لاستهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي.