التقرير الشهري حول انتهاكات حقوق الإنسان والحريات في فلسطين خلال شهر آب 2019

التقرير الشهري حول

الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان والحريات

في فلسطين خلال شهر آب من العام 2019

استمرت الانتهاكات الداخلية خلال شهر آب من العام 2019 بوتيرة متفاوتة، يبرز هذا التقرير أهم الانتهاكات التي رصدتها الهيئة، وقد خلصت الهيئة من مجمل ما رصدته من انتهاكات إلى ما يلي:

الانتهاك

تموز

آب

الضفة الغربية

قطاع غزة

حالات الوفاة غير الطبيعية

12

14

3

11

شكاوى حول التعذيب وسوء المعاملة

42

31

18

13

انتهاك الحق في إجراءات قانونية سليمة

38

39

30

9

التوقيف على ذمة المحافظ

35

11

11

0

عدم تنفيذ أو التأخير في تنفيذ الأحكام

5

2

2

0

انتهاك الحق في التنقل والسفر

9

0

0

0

حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي

5

1

0

1

الاعتداء على الممتلكات العامة والأشخاص

0

6

2

4

الاستيلاء على أملاك المواطنين دون حكم قضائي

8

2

2

0

أحكام الإعدام

1

0

0

0

رصدت الهيئة 14 حالة وفاة غير طبيعية، رصدت 12 حالة في الشهر السابق.

  • §        تلقت الهيئة 31 شكوى حول التعذيب وسوء المعاملة، تلقت 42 شكوى في الشهر السابق.
  • §        تلقت الهيئة 39 شكوى حول انتهاك الحق في إجراءات قانونية عادلة، تلقت 38 شكوى في الشهر السابق.
  • §        تلقت الهيئة11 شكوى حول التوقيف على ذمة المحافظ في الضفة، تلقت 35 شكوى في الشهر السابق.
  • §        تلقت الهيئة شكويان حول عدم تنفيذ أو التأخير في تنفيذ أحكام المحاكم، تلقت 5 شكاوى في الشهر السابق.
    • §        تلقت الهيئة شكوى واحدة حول الاعتداء على حرية الرأي والتعبير والإعلام والتجمع السلمي، تلقت 5 شكاوى في الشهر السابق.
    • §        لم تتلق الهيئة أي شكوى حول الحق بالتنقل والسفر، في حين تلقت 9 شكاوى في الشهر السابق.
    • §        تلقت الهيئة 6 شكاوى حول الاعتداء على الممتلكات العامة والأشخاص، لم تتلق الهيئة أي شكوى في الشهر السابق.
    • §        تلقت الهيئة شكويان حول الاستيلاء على أموال المواطنين، تلقت الهيئة 8 شكاوى في الشهر السابق.
    • لم توثق الهيئة أي حكم إعدام، وثقت الهيئة حكم إعدام واحد في الشهر السابق.

 

تفاصيل الانتهاكات

أولاً: انتهاكات الحق في الحياة والسلامة الشخصية.

رصدت الهيئة 14 حالة وفاة، وقعت 3 منها في الضفة الغربية، و11 في قطاع غزة. توزعت كالتالي: 3 حالات وقعت في ظروف غامضة، حالتان منها في قطاع غزة، وحالة واحدة في الضفة الغربية. 5 حالات لعدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة، حالتان في الضفة و3 حالات في القطاع. 5 حالات وفاة وقعت في انفجارات داخلية، جميعها في القطاع. وحالة وفاة واحدة وقعت في أماكن الاحتجاز والتوقيف في القطاع.

 توضيح لحالات الوفاة:

1. الوفاة في ظروف غامضة

  • بتاريخ 13/8/2019 توفيت الطفلة (إ. ش) 14 عاماً من بيت لاهيا، جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة سقوطها من الطابق الثالث في منزل العائلة، ووصلت المستشفى الاندونيسي جثة هامدة، وافادت مباحث مركز شرطة بيت لاهيا "انه تم الوصول للمكان فور تلقي الخبر وفتح تحقيقٍ في الحادثة، وتبين أن الطفلة سقطت من الطابق الثالث".
  • بتاريخ 13/8/2019 توفيت الطفلة (غ. ا) ستة أعوام من حي الشجاعية بمدينة غزة جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة سقوطها من نافذة الطابق الرابع في منزل ذويها بينما كانت تطل من شباك بلا حماية، وقد تم لمجمع الشفاء الطبي واجريت لها عدة عمليات الا انها توفيت بتاريخ 19/8/2019. وبينت نتائج تحقيق المباحث أن الحادث عرضياً (سقوط).
  • بتاريخ 22/8/2019 توفيت المواطنة (إ. غ) 21 عاماً من بيت ساحور جراء إصابتها بجروح خطيرة نتيجة سقوطها من مكان مرتفع في منزل ذويها. تابعت الهيئة حادثة وفاة المواطنة والتي جاءت في ظروف غامضة، وطالبت بضرورة التحقيق فيها. ووفقاً لمعلومات الهيئة فإنه بتاريخ 22/8/2019، وصلت الفتاة المذكورة إلى مستشفى بيت جالا الحكومي وقد فارقت الحياة، وحولت النيابة العامة الجثمان لمعهد الطب الشرعي الذي قام بتشريح الجثمان، كما علمت الهيئة أنها كانت قد أدخلت بتاريخ 10/8/2019، إلى المستشفى بعد تعرضها لإصابات مجهولة المصدر. وانطلاقاً من اهتمام الهيئة الخاص بقضايا العنف ضد النساء، وعلى ضوء المعلومات المتوفرة لديها بأن هناك شبهات في ظروف الوفاة، فقد طالبت الهيئة من خلال بيان، النيابة العامة بفتح تحقيق شامل في ظروف الاعتداء على المواطنة المذكورة ووفاتها لاحقاً، وعدم استبعاد أية شبهة جنائية نظراً لظروف الوفاة، وتقديم أي شخص مشتبه به للقضاء.

2. الوفاة نتيجة عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة

  • ·        بتاريخ 3/8/2019 توفي المواطن (ع. ش) 19 عاماً من بلدة بدّو بمحافظة القدس جراء اختناقه غرقاً في مسبح بيت سيرا غرب رام الله. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.
  • ·        بتاريخ 7/8/2019 توفي الطفل (أ. ش) 14 عاماً من حي الرمال بمدينة غزة جراء غرقه اثناء السباحة في بركة نادي، ووصل الطفل المستشفى جثة هامدة نتيجة غرقه في مسبح بعمق ثلاثة أمتار. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث ولا يوجد شبهة جنائية.
  • ·        بتاريخ 15/8/2019 توفي الطفل (ظ. ا) 4 سنوات من مدينة القدس جراء اختناقه غرقاً في بركة سباحة منزلية بمدينة أريحا. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.
  • ·        بتاريخ 24/8/2019 توفي المواطن (ن. ا) 25 عاماً من محافظة خانيونس جراء إصابته بصعقة كهربائية، ووفقاً لمعلومات الهيئة فقد اصيب المواطن المذكور أثناء قيامه بإصلاح عطل في مضخة دفع المياه للخزانات، تم نقله بسيارة مدنية لمستشفى دار السلام، ونتيجة لخطورة حالته تم تحويله لمستشفى ناصر بخانيونس حيث أُعلن عن وفاته. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث وتم عرضه على الطبيب الشرعي وتبين بانه لا يوجد اي شبهة جنائية.
  • ·        بتاريخ 26/8/2019 توفي المواطن (م. م) 23 عاماً من محافظة رفح جراء إصابته بجروح خطيرة بسبب سقوطه من سلم حديدي مثبت خلف سيارة توزيع مياه الشرب، وأثناء تعبئة مياه الشرب لمدرسة الطائف، تم نقله لمستشفى أبو يوسف النجار ونتيجة لخطورة وضعه تم تحويله لمستشفى الأوروبي. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث وتم عرض الجثة على الطبيب الشرعي وتبين أن سبب الوفاة كسور في الجمجمة وعدم وجود شبهة جنائية.

3. الوفاة نتيجة الانفجارات الداخلية

  • ·        بتاريخ 27/8/2019 توفي المساعد (ز. ا) 32 عاماً والملازم (م. ا) 31عاماً وهما من مرتبات شرطة المرور في قطاع غزة جراء اصابتهما بحروق وشظايا في جميع أنحاء الجسم نتيجة تفجير المواطن (ع. ح) نفسه بمدينة غزة بالقرب من نقاط لشرطة المرور، بالقرب من مفترق الدحدوح.
  • ·        بتاريخ 27/8/2019 توفي الملازم (و. خ) 30 عاماً من مدينة غزة جراء إصابته بجروح خطيرة نتيجة انفجار وقع في شارع الرشيد، منطقة الشيخ عجلين، بالقرب من نقطة للشرطة قام به المواطن (م. ا)، والذي كان يرتدي حزاماً ناسفاً ما أدى لوفاته واصابة ثلاثة آخرين، وافاد المتحدث باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني بأن الوزارة تتابع الحدث، وتم القاء القبض على عدد من المشتبه بهم.

4. الوفاة داخل اماكن الاحتجاز والتوقيف

بتاريخ 26/8/2019 توفي النزيل (إ. ع) 29 عاماً من مدينة رفح جراء تعرضه لصعقة كهربائية أثناء وجوده في مكان توقيفه في مركز اصلاح وتأهيل خانيونس (أصداء). ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد تم عرضه للمحاكمة على القضاء العسكري ولم يصدر بحقه أي حكم قضائي، وتم نقله لمستشفى ناصر بخانيونس مع محاولة لإنعاشه الا انه توفي بعد أقل من 5 دقائق على وصوله المستشفى، وتم فتح تحقيق بالحادث، وتشكلت لجنة تحقيق من قبل مديرية مراكز الإصلاح والتأهيل ووزارة العدل ومكتب المراقب العام لوزارة الداخلية والدفاع المدني وشرطة الأدلة الجنائية، وتم عرض الجثة على الطبيب الشرعي، وتبين أن الوفاة ناتجة عن تعرضه لصعقة كهربائية.

5. الاعتداء على الاشخاص والممتلكات

  • ·        بتاريخ 2/8/2019 أحرق مجهولون مستودع شركة كهرباء الجنوب "سيلكو" في الخليل ما أدى لخسائر مالية، وبتاريخ 27/8/2019 تم سرقة سولار من خزانات المولدات الخاصة بتعويض نقص القدرة في مدينة الظاهرية.
  • ·        بتاريخ 4/8/2019 أصيب أحد أفراد الأمن التابع للشرطة الخاصة برصاصة في قدمه خلال الحملة الأمنية التي بدأت في المنطقة الجنوبية لمدينة الخليل وتم نقله لمستشفى الميزان وقدم له العلاج المطلوب.
  • ·        بتاريخ 20/8/2019 أفاد المواطن (ع. أ) 53 عاماً من محافظة خانيونس، انه كان يسير في الشارع العام وسط بلدة بني سهيلة، سمع صوت إطلاق نار قريب جداً منه اصاب الاسفلت، فجأة تلفت خلفه فشاهد مواطن معروف لديه وكان بداخل سيارة مدنية متوقف مقابله، وعندما انتبه اليه أغلق المواطن نافذة السيارة وتحرك بها مسرعاً، وعلى إثر ذلك توجه لمركز الشرطة الشرقية وتقدم بشكوى، وباشرت الشرطة بالتحقيق.
  • ·        بتاريخ 20/8/2019 الساعة 8:00 مساءً تعرض الطفل (خ. ا)، 13 عاماً من دير البلح للاعتداء بالضرب من قبل عدة أفراد داخل مسجد يافا بدير البلح، استدرجوه للذهاب معهم لمسجد يافا متذرعين أنهم يعتزمون عمل مقلب برفيق ثالث لهم، وهناك قاموا بتثبيته واجباره على الصعود على الطابق الثاني، واعتدوا عليه بالضرب المبرح على جميع أنحاء جسده يطلبون منه الاعتراف بسرقة صندوق المسجد، وبعد اجباره على الاعتراف عذبوه مرة أخرى والتحقيق معه حول قيامه بأعمال منافية للحياء العام، فتحت الشرطة تحقيقاً وتتابع الموضوع.
  • ·        بتاريخ 25/8/2019 عند الساعة التاسعة صباحاً اقتحمت مجموعة من الشبان في قطاع غزة "المقطوعة رواتبهم" مقر شؤون اللاجئين التابعة لمنظمة التحرير الواقع في الطابقين الرابع والخامس من عمارة أبو العوف، وبحوزة بعض الشبان مسدسات، وعرفوا عن انفسهم أنهم من الأمن الداخلي، وتبين أنهم ينتمون لما يُطلق عليه "تيار دحلان الإصلاحي" ومن ثم قاموا بمصادرة عدد من اللابتوبات وبعض المقتنيات والأوراق الخاصة بملفات شؤون اللاجئين ومصادرة ولاب توب ، وتحطيم كاميرات المراقبة والسيرفر الخاص بالتسجيل، ثم أغلقوا الباب الحديدي على الموظفين داخل المقر. حضرت الشرطة في الصباح وأخرجت المتجمهرين الذين عادوا واغلقوا الباب على الموظفين مرة أخرى، واستمر الإغلاق حتى الساعة الرابعة مساءً ثم تدخلت العديد من الجهات ومنهم القوى الوطنية والإسلامية وتم الاتفاق على انهاء الموضوع.
  • ·        بتاريخ 27/8/2019 عند الساعة 11:30 صباحاً توجهت مجموعة من الموظفين المقطوعة رواتبهم لمكتب السيد (إبراهيم أبو النجا) سكان غزة، محافظ غزة، واقتحمت هذه المجموعة المكونة من 10 افراد المقر الذي يقيم فيه في شارع عمان، وصادروا مفاتيح المكتب والطلب من الأذن مغادرة المكان، وإغلاق المقر، ولم يتم تقديم شكوى للشرطة.

6. التعذيب أثناء التوقيف – المعاملة القاسية والمهينة. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير 31 شكوى تتعلق بالتعذيب وسوء المعاملة، منها 18 شكوى في الضفة الغربية و13 شكوى في قطاع غزة، وقد وردت الشكاوى في الضفة الغربية على النحو التالي: 14 شكوى ضد جهاز الشرطة، وشكوى واحدة ضد جهاز المخابرات العامة، 3 شكاوى ضد جهاز الأمن الوقائي. أما في قطاع غزة فقد كانت جميع الشكاوى ضد جهاز الشرطة.

ثانياً: انتهاك الحق في إجراءات قانونية عادلة ويشمل هذا الحق الاعتقال التعسفي والاعتقال على خلفية سياسية والتوقيف على ذمة المحافظين. الاحتجاز التعسفي ولأسباب سياسية. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير في الضفة الغربية 30 شكوى حول عدم صحة إجراءات التوقيف، كون توقيف المشتكين كان إما لأسباب سياسية أو توقيفاً تعسفياً. أما في قطاع غزة فقد تلقت الهيئة 9 شكاوى حول الانتهاك المذكور. أما في مجال التوقيف على ذمة المحافظ، فقد سجلت الهيئة 11 شكوى جاء فيها توقيف أشخاص على ذمة المحافظ وهي:

ملاحظات

الجهة الموقوف على ذمتها

مكان التوقيف

تاريخ التوقيف

الاسم

ت

 

محافظ نابلس

مخابرات نابلس

6/8/2019

(م. ع)

1

 

محافظ نابلس

مخابرات نابلس

5/8/2019

(ص. ي)

2

 

محافظ نابلس

مخابرات نابلس

5/8/2019

(م. ي)

3

 

محافظ نابلس

مخابرات نابلس

15/7/2019

(إ. س)

4

 

محافظ نابلس

مخابرات نابلس

25/7/2019

(ع. ب)

5

 

محافظ قلقيلية

وقائي قلقيلية

24/7/2019

(م. ش)

6

 

محافظ طولكرم

مخابرات طولكرم

6/8/2019

(أ. ز)

7

 

محافظ طولكرم

وقائي طولكرم

24/7/2019

(ع. أ)

8

 

محافظ طولكرم

وقائي طولكرم

19/8/2019

(ح. أ)

9

 

محافظ طولكرم

وقائي طولكرم

19/8/2019

(أ. و)

10

 

محافظ طولكرم

مخابرات طولكرم

19/8/2019

(ز. ق)

11

ثالثا: الحق في حرية الرأي والصحافة والتجمع السلمي

  • ·        استدعى جهاز الأمن الداخلي خلال عدداً من المواطنين والنشطاء على خلفية نشرهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

رابعاً: الاستيلاء على أموال المواطنين دون حكم قضائي

  • بتاريخ 6/4/2019 أوقف جهاز الأمن الوقائي في الخليل المواطن (ع. ر) 28 عاماً من مخيم الفوار بمحافظة الخليل على خلفية سياسية، وتم مصادرة شيك بقيمة 1000 شيكل ومبلغ مالي بقيمة ألف ومائة وخمسون شيكلاً، وعلى الرغم من مراجعته للجهاز أكثر من مرة إلا أنه لم يتم إعادة المبلغ المذكور.
  • بتاريخ 25/8/2019 أوقف جهاز المخابرات العامة في الخليل المواطن (م. م) 20 عاماً، وهو طالب في جامعة القدس سنة ثالثة تخصص طب بشري، فتشوا منزله وصادروا جهازي لاب توب، ولم يتم اعادتها حتى تاريخ اعداد هذا التقرير.

خامساً: التأخير والمماطلة في تنفيذ قرارات المحاكم الفلسطينية

سجلت الهيئة شكويان حول عدم تنفيذ قرارات المحاكم، وهي على النحو التالي:

  • المواطن (م. ذ) من مدينة جنين مطالبته الإفراج عنه كونه محتجزاً لدى المباحث على ذمة محافظ جنين، وتنفيذ قرار إخلاء سبيله الصادر بتاريخ 1/8/2019 عن محكمة صلح جنين وهو محتجز منذ 5/7/2019.
  • المواطنة (ع. ن) من مدينة جنين ومطالبتها الإفراج الفوري عن حفيدها المحتجز منذ 11/8/2019 لدى الأمن الوقائي بتهمة الانتماء السياسي لحركة حماس وتنفيذ مضمون القرار القضائي الصادر عن محكمة الصلح بتاريخ 22/8/2019.

 

 

انتهى

 

 

للمزيد من التقارير الشهرية انقر هنا