تقرير الانتهاكات الشهري أيلول 2020

التقرير الشهري حول

الانتهاكات الواقعة على حقوق الإنسان والحريات

في فلسطين خلال شهر أيلول من العام 2020

استمرت الانتهاكات الداخلية خلال شهر أيلول من العام 2020 بوتيرة متفاوتة، يبرز هذا التقرير أهم الانتهاكات التي رصدتها الهيئة، وقد خلصت الهيئة من مجمل ما رصدته من انتهاكات إلى ما يلي:

الانتهاك

المجموع

الضفة الغربية

قطاع غزة

حالات الوفاة غير الطبيعية

25

17

8

شكاوى حول التعذيب وسوء المعاملة

30

29

1

انتهاك الحق في إجراءات قانونية سليمة

33

23

10

حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي

6

3

3

عدم تنفيذ قرارات المحاكم

5

5

0

التوقيف على ذمة المحافظ

3

3

0

 

تفاصيل الانتهاكات

أولاً: انتهاكات الحق في الحياة والسلامة الشخصية

رصدت الهيئة 25 حالة وفاة خلال شهر أيلول من العام 2020، وقعت 17 منها في الضفة الغربية، و8 في قطاع غزة. توزعت كالتالي، 15 حالة وفاة وقعت نتيجة عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة وقعت 9 منها في الضفة، و6 في القطاع. 3 حالات وفاة وقعت في شجارات عائلية، حالتان منها في الضفة وحالة واحدة في القطاع. 5 حالات وفاة وقعت في ظروف غامضة، حالة واحدة منها في القطاع و4 حالات في الضفة. وحالة وفاة واحدة نتيجة فوضى السلاح وقعت في الضفة. وحالة وفاة واحدة وقعت في أماكن الاحتجاز في الضفة الغربية. 

 

 

توضيح لحالات الوفاة

  1. 1.    حالات الوفاة في ظروف غامضة

- بتاريخ 11/9/2020 توفي المواطن (أ. ح) 27 عاماً من محافظة غزة جراء اختناقه شنقاً، عُثر عليه مشنوقا فوق سطح منزل عائلته بواسطة حبل مربوط في قضيب حديدي. تم نقله لمستشفى الشفاء جثة هامدة، وبالكشف الطبي الظاهري تبين وجود ازرقاق حول الرقبة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث وما زالت التحقيقات جارية.

- بتاريخ 17/9/2020 توفي كل من (ع. أ)، وزوجته (ن. ه) وشقيقته (ع. أ) وإصابة شقيقهم (ث. أ)، جراء إصابتهم بجروح خطيرة نتيجة اصابتهم بأعيرة نارية، بعد إطلاق النار عليهم من قبل مجهولين في منطقة واد النار في بيت لحم. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 28/9/2020 توفي المواطن (م. أ) 22 عاماً من مخيم بلاطة ويسكن بلدة عصيرة الشمالية بمحافظة نابلس. ووفقاً لمعلومات الهيئة من الناطق الاعلامي باسم الشرطة، فقد تلقت غرفة عمليات شرطة محافظة رام الله والبيرة بلاغاً من أحد المواطنين مفاده العثور على جثة مواطن ملقاة على سطح إحدى البنايات، على الفور تحركت قوة من الشرطة وحضرت النيابة العامة والطب العدلي للمكان وباشروا بإجراءات التحقيق للوقوف على ملابسات الحادثة. واضاف، بانه تم نقل الجثمان لمشفى رام الله الحكومي وقررت النيابة التحفظ عليه وإحالته للطب العدلي للتشريح للوقوف على أسباب الوفاة، ولا يوجد شبه جنائية لوفاته.

  1. 2.    الوفاة نتيجة عدم اتخاذ احتياطات السلامة العامة

- بتاريخ 1/9/2020 توفي ثلاثة أطفال (ي. ا) ٧ سنوات و (م. ا) ٤ سنوات و (م. ا) عامان وهم من محافظة الوسطى في قطاع غزة، نتيجة اصابتهم بحروق خطيرة نتيجة اشتعال النياران في غرفة نومهم. ووفقا لمعلومات الهيئة فإن المواطن عمر الحزين والد الأطفال الثلاثة أشعل شمعة ووضعها على شباك الغرفة وأجلس أولاده في الغرفة للنوم، وبعد ان أمن عليهم خرج ليجلس في ديوان والده وبعد نصف ساعة اشتعلت النيران في منزله، وقد سمع صوت اسبست المنزل وهو يحترق وهرع مع السكان لإخماد الحريق، وحسب افادات الشهود، فقد سمعوا صوت الاسبست يحترق فتوجهوا للمنزل لإخماد الحريق وكانت النيران كبيرة ولم يستطيعوا السيطرة عليها. حضرت الشرطة وطواقم الدفاع المدني إلى المكان، وفتحا الشرطة تحقيقاً في الحادث وما زالت التحقيقات جارية.

- بتاريخ 5/9/2020 توفي المواطن (م. ا) 20 عاماً من محافظة خانيونس بعد اصابته بصعقة كهربائية، خلال قيامه بأعمال صيانة شبكة كهرباء خاصة بمضخة مياه لأحد الآبار في المنطقة، وتم نقله لمجمع ناصر الطبي جثة هامدة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث وتبين عدم وجود شبهة جنائية وأن سبب الوفاة يعود لعدم اتباع معايير السلامة العامة.

- بتاريخ 5/9/2020 توفي المواطن (ا. أ) 28 عاماً من مدينة الخليل غرقاً في بركة ماء في أحد المنتزهات في المدينة. حضرت الشرطة للمكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، وأوقفت شخصين بتهمة مزاولة مهنة بدون ترخيص، وعدم إتباع إجراءات السلامة وبالإضافة الى اغلاق المتنزه.

- بتاريخ 9/9/2020 توفي المواطن (أ. أ) 42 عاماً من محافظة غزة بصعقة كهربائية أثناء قيامه بصيانة أحد مولدات الكهرباء، وتم نقله لمجمع الشفاء الطبي جثة هامدة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً بالحادث، وتبين عدم وجود شبهة جنائية وأن سبب الوفاة يعود لعدم اتباع معايير السلامة العامة.

- بتاريخ 9/9/2020 توفي المواطن (ع. م) 56 عاماً من الخليل بعد سقوطه في حفرة امتصاص كان يعمل بالقرب منها. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

- بتاريخ 9/9/2020 توفيت الطفلة (م. ا) 5 سنوات من الخليل بعد عبثها في وصلة كهرباء موصولة بين منزل العائلة ومنزل الجيران. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

-  بتاريخ 18/9/2020 توفي المواطن (م. ع) 46 عاماً من محافظة رفح نتيجة تعرضه لصعقة كهربائية من مولد كهرباء أثناء عمله في ري حقله الزراعي في منطقة صوفا، وقد تم نقله لمستشفى أبو يوسف النجار جثة هامدة. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث، وتبين أن سبب الوفاة يعود لعدم اتباع معايير السلامة العامة.

- بتاريخ 26/9/2020 توفي كل من المواطنين (ف. ا) و(م. ا) و(م. ا) و(أ. ا) و(ح. ا) و(م. ا) من بلدة دير العسل بمحافظة الخليل، نتيجة غرقهم بعد سقوطهم في حفرة امتصاص كانوا يعملون بالقرب منها، وجرت محاولة انقاذ بعضهم. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

  1. 3.    الوفاة نتيجة الشجارات العائلية والقتل الخطأ

- بتاريخ 24/9/2020 توفي المواطن (أ. ا) 53 عاماً من مدينة غزة وعثر عليه في حفرة داخل منزل المواطن (م. أ)، وكان المواطن المغدور قد توجه في حوالي الساعة 1:00 ظهراً إلى منزل المواطن المذكور ومعه مبلغ مالي كبير، وبعد انقطاع الاتصال به لفترة طويلة تم إبلاغ الشرطة التي فتحت تحقيقاً في الحادث وتبن ان المغدور قد قتل وتم العثور على جثته في منزل المواطن (م. أ). وقد أوقفت النيابة المتهم وعدداً من أبنائه بعد ان اعترفوا بجريمتهم.

- بتاريخ 29/9/2020 توفي المواطنان (ع. ح) 48 عاماً، و (م. ح) 24 عاماً وكلاهما من بلدة قباطية بمحافظة جنين، بعد إطلاق النار عليهما خلال شجار عائلي وقع في بلدة قباطية، وعلى إثر جريمة القتل قامت مجموعة من الشبان بإحراق عدد من المحلات والمنازل والمركبات، ووصلت قوة كبيرة من الأجهزة الأمنية للسيطرة على مكان الحادث ووقف الاعتداء على ممتلكات المواطنين وارواحهم. يشار إلى أن عائلة المغدورين أكدت في بيان صدر عنها انها أعطت مهلة ثلاثة أيام لتتمكن الأجهزة الأمنية من القبض على القتلة وإنها تعتبر من شارك في إطلاق النار شريك في القتل ويجب ان يعاقب. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

  1. 4.    الوفاة نتيجة فوضى السلاح

 - بتاريخ 27/9/2020 توفي المواطن (ن. س) 62 عاماً من بلدة الزعيم بمحافظة القدس بعد اصابته بعيار ناري في الرأس اثناء وجوده في محله التجاري في البلدة. وقد صادف ذلك وقوع شجار بين عائلتين في بلدة الزعيم، علماً أن الخلاف كان نزاع على عقار، وتطور الشجار الى استخدام الأسلحة النارية، الأمر الذي أدى لوفاة المواطن المذكور، فيما أصيب عدة أشخاص في نفس الشجار الذي تخلله إطلاق المفرقعات والألعاب النارية والرصاص الحي. حضرت الشرطة إلى المكان وفتحت تحقيقاً في الحادث.

  1. 5.    الوفاة في أماكن الاحتجاز والتوقيف

- بتاريخ 20/9/2020 توفي المواطن (أ. ا) ٤٩ عاماً من بلدة صوريف بمحافظة الخليل جراء اختناقه شنقاً. ووفقاً لمعلومات الهيئة، فقد توفي المواطن المذكور نتيجة شنق نفسه أثناء وجوده داخل نظارة توقيف شرطة بيت لحم، وكان موقوفاً على خلفية عدم دفع الدين.

6. التعذيب أثناء التوقيف – المعاملة القاسية والمهينة. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير 30 شكوى تتعلق بالتعذيب وسوء المعاملة، 29 منها في الضفة الغربية سجلت 25 ضد جهاز الشرطة وشكويان ضد جهاز المخابرات العامة. وشكويان ضد جهاز الاستخبارات العسكرية. أما في قطاع غزة فقد تلقت الهيئة شكوى واحدة، سجلت ضد جهاز الشرطة.

ثانياً: انتهاك الحق في إجراءات قانونية عادلة: ويشمل هذا الحق الاعتقال التعسفي والاعتقال على خلفية سياسية والتوقيف على ذمة المحافظين.

الاحتجاز التعسفي ولأسباب سياسية. تلقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير في الضفة الغربية 23 شكوى تركزت حول عدم صحة إجراءات التوقيف، كون توقيف المشتكين كان إما لأسباب سياسية أو توقيفاً تعسفياً. أما في قطاع غزة فقد تلقت الهيئة خلال ذات الشهر 10 شكاوى حول الانتهاك المذكور. أما في مجال التوقيف على ذمة المحافظ، فخلال شهر أيلول من العام 2020 سجلت الهيئة 3 شكاوى حول الانتهاك المذكور.

ملاحظات

الجهة الموقوف على ذمتها

مكان التوقيف

تاريخ التوقيف

الاسم

ت

 

محافظ سلفيت

شرطة سلفيت

1/8/2020

(م. ش)

1

 

محافظ قلقيلية

الشرطة

12/9/2020

(ع. ش)

2

 

محافظ جنين

المباحث

15/9/2020

(أ. خ)

3

 

ثالثاً: انتهاكات حرية الرأي والتعبير والإعلام والتجمع السلمي

- بتاريخ 1‏/9‏/2020 احتجز جهاز الأمن الداخلي المواطن (ع. ح) من محافظة شمال قطاع غزة. ووفقاً لإفادة تقدم بها للهيئة فقد كان سبب الاحتجاز هو منشوراته على مواقع التواصل الاجتماعي عبر الفيس بوك وقد تم الإفراج عنه بتاريخ 3/9/2020.

- بتاريخ 4/9/2020 تم استدعاء الصحفي (ح. ا) 27عاماً من جباليا النزلة، إلى مباحث جباليا النزلة، ووفقاً لإفادة تقدم بها المذكور للهيئة، فإن سبب استدعائه هو عمله ونشاطه الصحفي عبر الفيسبوك.

- بتاريخ 20‏/9‏/2020 تم استدعاء المواطن (أ. ا) 27 عاماً من مشروع بيت لاهيا، وناشط على وسائل التواصل الفيس بوك واحد القائمين على حملة جيل التسعينيات، ووفقاً لإفادة تقدم بها للهيئة فإن سبب استدعائه من قبل جهاز المباحث العامة هو نشاطه على وسائل التواصل الاجتماعي، تم اجباره على مسح منشوراته وتم احتجازه ليوم واحد ومن ثم تم الافراج عنه.

- بتاريخ 5/9/2020 تم الاعتداء واعتقال ومنع الوصول لمكان التجمع السلمي الذي أعلنه ما يسمى بحراك لإسقاط اتفاقية سيداو، جرى اعتقال عدد من المشاركين وعرضهم على النيابة العامة، واعتدت قوات من أجهزة الأمن على المواطنين بالضرب مستخدمين العصي والأيدي، وبتفريق المحتجين بالقوة وملاحقتهم في محيط دوار المنارة، وتوقيف عدد كبير منهم لدى جهاز الشرطة.

- بتاريخ 7/9/2020 تم منع وصول تجمع لعشرات من القضاة والمحامين بالقرب من مجمع المحاكم في مدينة رام الله لتنظيم وقفه احتجاجية ومؤتمر صحفي للمطالبة باستقلال القضاء. وقد أغلق جهاز الشرطة المكان بالحواجز الحديدية لمنع المحتجين من الوصول لمجمع المحاكم المكان الذي أعلن عنه للوقفة الاحتجاجية.

- تلقت الهيئة شكوى من المواطنة (ع. ف)، وهي تعمل لدى جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في رام الله، جاء في شكواها أن جمعية الهلال الأحمر شكلت لجنة للتحقيق معها على خلفية عضويتها ونشاطاتها النقابية في الجمعية، وصدر قرار بتاريخ 3/9/2020 بتوجيه إنذار كتابي على هذه الخلفية. وطالبت المواطنة التراجع عن القرار وضمان حرية عملها النقابي، كما صدر بحقها قرار بتاريخ 27/9/2020 يقضي بإعفائها من منصبها الإداري الحالي على خلفية عملها النقابي.

رابعاً: عدم تنفيذ قرارات المحاكم، وثقت الهيئة خلال الفترة التي يغطيها التقرير الحالات التالية:

- مطالبة المواطن (ث. ع) من جنين التحقيق بموضوع احتجازه بتاريخ 16/9/2020 لدى جهاز الأمن الوقائي وعدم تنفيذ قرار محكمة صلح جنين الصادر بتاريخ 24/9/2020 القاضي بالإفراج عنه.

- مطالبة المواطن (ع. و) من طولكرم الإفراج عنه كونه محتجزاً لدى جهاز المخابرات العامة في طولكرم وتطبيق قرار الافراج عنه والصادر عن محكمة بداية طولكرم بتاريخ 28/9/2020.

- مطالبة المواطن (م. م) من طولكرم الإفراج عنه كونه محتجزاً لدى جهاز المخابرات العامة، وتطبيق قرار الإفراج الصادر عن محكمة بداية طولكرم بتاريخ 21/9/2020 والقاضي بالإفراج عنه.

- المواطن (ب، ح) من سكان مدينة نابلس، بتاريخ 26/8/2020 جرى توقيفه على معبر الكرامة أثناء عودته للوطن، ما زال موقوف منذ 26/8/2020 لدى اللجنة الأمنية في أريحا، وبتاريخ 15/9/2020 صدر قرار عن محكمة صلح أريحا يقضي بالإفراج عنه، ورغم ذلك لم يتم الإفراج عنه حتى الآن.

- المواطن (ج. ب) من مدينة الخليل جرى توقيفه لدى اللجنة الأمنية في أريحا، بتاريخ 13/9/2020 وبتاريخ 13/9/2020 صدر قرار عن محكمة صلح الخليل يقضي بالإفراج عنه. لم يتم الإفراج عنه حتى إعداد التقرير.

خامساً: متابعات الهيئة خلال حالة كورونا

- عقب إعلان حالة الطوارئ كأحد الإجراءات الوقائية لمنع انتشار فايروس كورنا، بتاريخ 24/8/2020 في قطاع غزة عقب اكتشاف حالات إصابة بالفايروس، تابعت الهيئة مجموعة من الإجراءات الحكومية سواء تلك المتعلقة بالسياسات والخطط الحكومية تجاه مواجهة الجائحة أو الإجراءات والتدابير، وجاهزية وزارة الصحة لمواجهة الأزمة. فقد وجت الهيئة عدة رسائل لوزارة الصحة حول التدابير والإجراءات المتعلقة بالحجر الصحي، ولوزارة الداخلية حول واقع مراكز الاحتجاز وآليات متابعات الشكاوى. فيما تابعت ما يقارب 29 شكوى حول ظروف حالة الطوارئ نتيجة جائحة كورنا في قطاع غزة، تركزت الشكاوى بحق وزارة الصحة حول الخدمات الصحية الخاصة بأماكن الحجر والعزل أو متطلبات طبية والمتعلقة بالمحجورين. كما كررت الهيئة طلبها الأجهزة الأمنية في قطاع غزة بضرورة الإفراج عن المحتجزين على خلفية الانقسام السياسي.

وتتابع الهيئة بشكل يومي الرقابة على مراكز الاحتجاز سواء كانت المؤقتة أو الدائمة. تم الإفراج عن جميع الموقوفين على قضايا الذمم المالية ومنح إجازات لعدد من النزلاء والإفراج عن آخرين بموجب كفالة من المحكمة المختصة، كل ذلك وفق ضوابط تم وضعها مسبقا، وأصبح يتمركز الاحتجاز لدى مراكز الإصلاح والتأهيل. كما تابعت الهيئة بشكل خاص عدداً من المحتجزين داخل مراكز التوقيف.

 

انتهى

 

 

للمزيد من التقارير الشهرية انقر هنا